لوف: الفوز ليس مهمًا على هولندا!

لوف: الفوز ليس مهمًا على هولندا!

بارزينجهاوزن – قال يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم اليوم الاثنين إن فريقه سيخوض ”مباراة رمزية“ عندما يستضيف نظيره الهولندي في مواجهة ودية غدًا الثلاثاء بمدينة هانوفر مشيرًا إلى أن النتيجة ستكون أمرًا ثانويًا في هذه المباراة.

واعترف لوف إنه في البداية لم يكن يرغب في إقامة هذه المباراة بعد الليلة العصيبة التي قضاها مع فريقه في ”استاد دو فرانس“ بالعاصمة الفرنسية باريس يوم الجمعة الماضي إثر الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها باريس.

وأوضح أن وجهة نظره الآن هي أن المباراة يجب أن تكون ”رسالة واضحة ورمزًا جليًا للحرية والديمقراطية“.

وتحضر المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والعديد من الوزراء بالحكومة الألمانية هذه المباراة وسط إجراءات أمنية مشددة.

وخسر المنتخب الألماني مباراته أمام فرنسا 2/0 يوم الجمعة الماضي والتي جاءت في إطار استعدادات الفريقين لبطولة كأس الأمم الأوروبية المقبلة (يورو 2016) .

ويستضيف المنتخب الألماني نظيره الهولندي غدًا علما بأن المنتخب الهولندي يمر حاليًا ببداية محاولات إعادة بناء الفريق في ظل فشل الفريق في بلوغ يورو 2016 .

وتغلب المنتخب الهولندي على نظيره الويلزي 3 / 2 في عقر داره بمدينة كارديف يوم الجمعة الماضي.

وكان معتادًا في الماضي أن تتسم المواجهة بين المنافسين العنيدين الألماني والهولندي بالأجواء العدائية وذلك بسبب التنافس الشديد بين الجماهير المتعصبة للفريقين.

ولكن لوف قال إن النتيجة لن تكون مهمة في هذه المباراة غدًا.

وأوضح: ”قلوبنا غدًا سيكون مع أقارب وأصدقاء الضحايا (في الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها باريس) ”.

وأشار: ”سننعي ونفكر في كل المتأثرين بهذه الهجمات ولها أتمنى كثيرًا أن هذه المنافسة الرياضية الشرسة تتوارى إلى الخلف وأن يكون للمباراة معنى مختلفًا.. إذا نظرنا للمباراة بهذا المفهوم ، فإننا نكون فزنا بغض النظر عن النتيجة التي تنتهي إليها المباراة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com