بلاتر ينفي علمه بعقد اجتماع مع بيكنباور عام 2002

بلاتر ينفي علمه بعقد اجتماع مع بيكنباور عام 2002

برلين – نفى السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، الذي تم إيقافه عن ممارسة أي نشاط يتعلق بكرة القدم لمدة 90 يوما، علمه بعقد اجتماع عام 2002 مع فرانز بيكنباور رئيس اللجنة المنظمة لبطولة كأس العالم بألمانيا، والتي حصل من خلالها الألمان على وعد بالحصول على منحة مقابل دفع مبلغ مالي مقدما.

وقال بلاتر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) عبر متحدث باسمه “ لا اعلم شيئا عن ذلك ”.

وكان فولفجانج نيرسباخ رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم قد أشار إلى أن اجتماعا خاصا جرى بين بلاتر وبيكنباور في كانون ثان/يناير 2002، واتفق خلاله الطرفان على أن تقوم فيفا بتمويل اللجنة المنظمة للمونديال الألماني بمبلغ يقترب من 250 مليون فرنك سويسري (170 مليون يورو) مقابل دفع عشرة ملايين فرنك سويسري.

وأوضح نيرسباخ أن بيكنباور أخبره أن روبرت لويس دريفوس رئيس شركة أديداس الألمانية للملابس والأدوات الرياضية آنذاك سيقوم بدفع المبلغ المتفق عليه إلى اللجنة المالية بفيفا ثم أعيد هذا المال من الاتحاد الألماني للعبة إلى دريفوس عبر الفيفا عام .2005

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com