إيطاليا تسعى للنهاية المثالية لتصفيات اليورو أمام جمهورها

إيطاليا تسعى للنهاية المثالية لتصفيات اليورو أمام جمهورها

يتوقع المدرب أنتونيو كونتي مستقبلا باهرا للمنتخب الإيطالي الأول لكرة القدم الذي قاده للتأهل لنهائيات بطولة أمم أوروبا التي ستقام بفرنسا العام المقبل، قبل مواجهة النرويج في الجولة الأخيرة من التصفيات يوم غد الثلاثاء .

وحافظ المنتخب الإيطالي على صدارة المجموعة الثامنة بعد الفوز الذي حققه على أذربيجان 3-1 في باكو السبت، وضمن له التأهل للنهائيات أيضا في حالة تفوق المنتخب النرويجي، صاحب المركز الثاني برصيد 19 نقطة، عليهم.

ومازال متاحا لمنتخب كرواتيا، الذي يحتل المركز الثالث برصيد 17 نقطة، حسم تذكرة التأهل المباشرة الثانية.

ويبقى المنتخب الإيطالي بلا خسارة في التصفيات حتى الآن.

وللمرة الأولى، يسجل المنتخب الإيطالي أكثر من هدفين في مباراة واحدة تحت قيادة كونتي ليسكت الانتقادات التي لاحقت المنتخب بعد الفوز بهدف نظيف على منتخبي مالطا وبلغاريا.

وسجل أهداف منتخب إيطاليا في مباراة أذربيجان كل من ستيفان الشعراوي، الذي اثنى على الفريق بعدما أظهر شخصيته، وايدير وماتيو دراميان.

وقال الشعراوي: ”المتوقع مننا حاليا أن نظهر بأداء جيد في المباراة التي ستتيح لنا التأهل كأول المجموعة.. وهو أمر مهم بالنسبة لنا أن نحقق نتيجة إيجابية وأن نتصدر المجموعة“.

وأضاف ”سنلعب على أرضنا (بروما) ووسط جماهيرنا ونأمل أن يحضر أكبر عدد ممكن من الجماهير ومساعدتنا على تحقيق الفوز في هذه المباراة الهامة“.

وقال كونتي إنه يريد أن يختتم التصفيات بفوز، وأضاف مجادلا أن لديه مشكلة حول عملية تصنيف المنتخبات، ولم يخف تطلعاته الكبيرة في نهائيات البطولة التي ستقام بفرنسا العام المقبل.

وقال كونتي: ”يجب عليك أن تكون طموحا وأن تصل للنهاية لترى أنك الأفضل ولا يوجد أحد أمامك.. سيكون هناك منافسين أقوياء ولكن بالعمل والإمكانيات التي نمتلكها بالتأكيد سننافس على البطولة“.

ورفض كونتي التوقع بمكان فريقه في النهائيات التي كان المنتخب الإيطالي وصيفا للبطل في النسخة التي أقيمت عام 2012 ولكنه قال إنه سيستمر في تطوير أداء المنتخب الإيطالي.

وقال: ”أتمنى أن أواصل العمل بنجاح حتى نهاية الموسم (في أيار/مايو) وأن أخلق آلة حرب صغيرة.. أريد أن أجعل الإيطاليين فخورين بنا في يورو 2016، وهذا لا يعني الفوز فقط ولكن اللعب والامتاع سيكون مكثفا“.

وسيمثل المنتخب النرويجي خطرا على المنتخب الإيطالي، في المباراة التي ستقام يوم الثلاثاء بالملعب الأولمبي بروما، لذلك سيكون على كونتي الاستعانة بخدمات صانع اللعب المخضرم آندريا بيرلو بدلا من الشاب ماركو فيراتي الذي لم يكن مقنعا.

وفي الهجوم، قد يبدأ سيباستيان جيوفينكو المباراة بعد ظهوره بمستوى رائع بعد خوضه 15 دقيقة لعبها في مباراة أذربيجان وإضاعته لفرصة اصطدمت بالعارضة، بينما قد يشارك أليساندرو فلورينزي في وقت متأخر من الشوط الثاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com