المنتخب المكسيكي يسعى لتجديد فوزه على الولايات المتحدة – إرم نيوز‬‎

المنتخب المكسيكي يسعى لتجديد فوزه على الولايات المتحدة

المنتخب المكسيكي يسعى لتجديد فوزه على الولايات المتحدة

لوس انجليس – ستستأنف الولايات المتحدة والمكسيك تنافسهما المحموم في عالم كرة القدم حينما تلتقيان غدا السبت في باسادينا بولاية كاليفورنيا في مباراة سيكون الفوز بها سببا أكبر للتفاخر لأنه سيحسم بطاقة التأهل لكأس القارات ويمنح صاحبه فرصة للفوز بلقب جديد.

وستكشف المواجهة هوية ممثل اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) في النسخة الثامنة من كأس القارات في 2017 على أرض روسيا التي تستضيف كأس العالم 2018.

وقال الألماني يورجن كلينسمان مدرب المنتخب الأمريكي للصحفيين بينما يقود استعدادات 23 لاعبا للحدث المرتقب في استاد روز باول في باسادينا ”لا يمكن أن توجد مواجهة أكبر من هذه في منطقتنا.“

وأضاف المدرب البالغ من العمر 51 عاما ”نعرف أن الكثير من المشجعين المكسيكيين سيحضرون للاستاد أيضا..ستكون الأجواء استثنائية وسيكون التنافس شديدا منذ الثانية الأولى في المباراة وهذه تجربة تتمناها كمدرب ولاعب ومشجع.“

وتابع المدرب ”ترغب في خوض هذه التجربة الاستثنائية والاستمتاع بهذه اللحظة. المواجهة ستحدد المتأهل لروسيا 2017 وستجعلك بطلا للكونكاكاف لذا من الصعب أن يفوق أهميتها أي لقاء آخر.“

واستغرق التنافس بين القوتين الكرويتين وقتا طويلا لكي يصل إلى ذروته حيث خسرت المكسيك ثلاث مرات فقط في أول 32 مواجهة بينهما بينما فازت 24 مرة.

وأصبحت المواجهات أكثر ندية وحماسا خلال منتصف التسعينات من القرن الماضي وفرضت الولايات المتحدة هيمنتها هذا القرن بالفوز في 23 مباراة مقابل خمسة انتصارات للمكسيك.

وقال كلينسمان الفائز بكأس العالم كلاعب مع ألمانيا في 1990 قبل أن ينتقل للولايات المتحدة بعدها بثماني سنوات ”يمكنني مقارنتها بمواجهة ألمانيا وهولندا.“

ومضى قائلا ”المباراة تلهب حماس البلاد بأكملها وكان ممتعا مع الوقت تعلم ما تعنيه للناس الذين يعشقون كرة القدم حقا سواء مدربين أو جماهير أو أطفال أو لاعبين.“

وكانت آخر مواجهة بين المنتخبين في استاد روز باول عام 2011 في نهائي الكأس الذهبية وحينها قلبت المكسيك تأخرها 2-صفر إلى الفوز 4-2 لتتوج باللقب وهي هزيمة لا تزال عالقة في ذاكرة قائد المنتخب الأمريكي مايكل برادلي.

وقال برادلي ”عندما تخسر أي مباراة نهائية فانه لا يمكنك نسيان الأمر بسرعة. المباراة كانت رائعة وقاتل كل فريق خلالها ولكن في النهاية تفوقوا علينا وحين ترى منافسك الأبرز وهو يرفع الكأس فهذا يبقى في ذاكرتك..المواجهات مع المكسيك لا تحدث كل يوم.“

وتوقع لاعب الوسط الأمريكي مواجهة مثيرة أمام نحو 86 ألف مشجع يتوقع حضورهم للقاء الذي سيقام في ملعب روز باول.

وأضاف ”في مباراة كهذه وبطريقة الاستعداد تلك فإنها تعني كل شيء. الأجواء ستكون مذهلة. الفريقان جيدان ويريدان الفوز وستكون أمسية رائعة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com