قطار دورتموند يدهس إنجولشتات ويتصدر البوندسليجا (فيديو)

الفريق الأصفر واصل انتصاراته المميزة في الدوري الألماني وسجل رباعية جديدة كفلت له انتزاع الصدارة.

برلين- واصل بوروسيا دورتموند انتصاراته الكبيرة في بداية الموسم الحالي وتغلب على مضيفه إنجولشتات 4 / صفر اليوم الأحد في المرحلة الثانية من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا).

وقفز دورتموند إلى صدارة جدول المسابقة برصيد ست نقاط بعدما حقق الفوز الثاني على التوالي ليتفوق على بايرن ميونيخ حامل اللقب وباير ليفركوزن بفارق الأهداف فيما تجمد رصيد إنجولشتات عند ثلاث نقاط في المركز الثامن.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل ماتياس جينتر وماركو ريوس والياباني شنجي كاجاوا والجابوني بيير إيمريك أوباميانج أهداف دورتموند في الدقائق 55 و60 و84 والأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة فيما حافظ الفريق على نظافة شباكه للمباراة الثانية على التوالي في البوندسليجا.

وخلال خمس مباريات رسمية خاضها دورتموند منذ بداية شهر آب/أغسطس الحالي ، سجل الفريق 19 هدفا واهتزت شباكه ثلاث مرات فقط كانت في مباراته أمام أود جرينلاند النرويجي يوم الخميس الماضي في الدور الفاصل لتحديد المتأهلين لدور المجموعات بمسابقة الدوري الأوروبي علما بأنه أنهى المباراة لصالحه 4 / 3 .

وأظهرت المباراة أن دورتموند استعاد الانسيابية في الأداء والقدرات الهجومية العالية التي كان عليها الفريق عندما أحرز لقب البوندسليجا في عامي 2011 و2012 .

وواصل الفريق اليوم نجاحه في الموسم الحالي بقيادة مديره الفني الجديد توماس توشيل حيث حقق الفريق الفوز الثاني على التوالي في المسابقة بهذه النتيجة الكبيرة 4 / صفر وتصدر جدول المسابقة عن جدارة.

وقال جينتر ، في تصريحات تلفزيونية بعد المباراة ، ”تصدر جدول المسابقة ليس له أي دلالة بعد المباراة الثانية فقط للفريق في المسابقة. أشعر بالسعادة لأننا فزنا بالمباراة الثانية“.

وأوضح زميله مارسيل شميلتزر قلب دفاع الفريق ، ”كان من المهم ألا نهدر نقاط المباراة اليوم“.

وظهر تفوق دورتموند على مدار شوطي المباراة رغم محاولات إنجولشتات للصمود علما بأن إنجولشتات استهل عودته إلى دوري الدرجة الأولى بالفوز الثمين على ماينز قبل أسبوع واحد فقط.

وقال باسكال جروس نجم إنجولشتات ”حاولنا الظهور بمستوانا المعهود أمام فريق بارز.. النتيجة تبدو كبيرة بعض الشيء لكنها مستحقة“.

وقال رالف هاسينهوتل المدير الفني لإنجولشتات إن المباراة كانت ”تجربة مثيرة“.

وبدأ دورتموند المباراة بشكل إيجابي وأهدر ريوس فرصة ذهبية في وقت مبكر من اللقاء عندما سدد كرة مباغتة قوية ولكنها ذهبت خارج القائم.

وأهدر ريوس فرصة أخرى خطيرة بعد فرصتين ضائعتين من أوباميانج وهنريك ميختاريان.

وحافظ إنجولشتات على نظافة شباكه حتى نهاية الشوط الأول كما سنحت للفريق فرصة رائعة في بداية الشوط الثاني ولكن رومان بوركي حارس دورتموند تصدى لتسديدة موريتز هارتمان.

ولكن الرد جاء قاسيا من دورتموند حيث توالت أهداف الفريق فيما تبقى من المباراة ليحقق الفريق الفوز الكبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com