روما يهدر نقطتين بالتعادل مع فيرونا في افتتاح الكالتشيو

روما يهدر نقطتين بالتعادل مع فيرونا في افتتاح الكالتشيو

استهل روما مسيرته في الموسم الجديد بالدوري الإيطالي لكرة القدم بتعادل صعب 1-1 مع مضيفه فيرونا اليوم السبت في افتتاح فعاليات المسابقة ليهدر فريق العاصمة نقطتين ثمينتين في بداية حملته لاستعادة اللقب الغاب عنه منذ عام 2001.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، ثم بادر بوسكو يانكوفيتش بهز الشباك في الشوط الثاني عندما سجل هدف التقدم لفيرونا في الدقيقة 61 فيما أحرز المدافع أليساندرو فلورينزي هدف التعادل لروما في الدقيقة 66 ليقتسم الفريقان نقاط المباراة بعدما أهدر كل منهما عدة فرص ثمينة لتغيير النتيجة على مدار الشوطين.

ويثير هذا التعادل بعض الشكوك حول قدرة روما على الفوز بلقب المسابقة هذا الموسم علكما بأنه المرشح الأقوى للإطاحة بيوفنتوس من على عرش المسابقة بعدما توج يوفنتوس باللقب في المواسم الأربعة الماضية.

وبدأ فيرونا المباراة بنشاط ملحوظ لكن دون تشكيل خطورة على فريق روما الذي حاول الدخول في أجواء المباراة والضغط على لاعبي فيرونا ولكنه اصطدم بالضغط القوي من لاعبي فيرونا على الضيوف في كل مكان بالملعب لينحصر اللعب معظم الوقت في وسط الملعب.

بمرور الوقت، تخلص روما من الضغط وظهرت خطورة الفريق عبر تحركات المصري محمد صلاح والإيفواري جيرفينهو والبوسني إدين دزيكو والتي أزعجت دفاع فيرونا.

ووصلت الكرة لصلاح داخل منطقة جزاء فيرونا في الدقيقة 13 ولكن الدفاع ضغط عليه وحرمه من التسديد ثم رد المخضرم لوكا توني نجم فيرونا في الدقيقة التالية بتسديدة من داخل منطقة جزاء روما ولكنها ذهبت بعيدا عن المرمى.

ووصلت الكرة إلى دزيكو داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 17 ولكنه تسرع وسددها من زاوية صعبة لتذهب خارج المرمى.

ونشط فيرونا في الدقائق التالية بحثا عن هدف التقدم لكن دفاع روما كان له بالمرصاد.

وفي المقابل، انطلق صلاح بالكرة في هجمة مرتدة سريعة لم تكتمل تحت ضغط مدافعي فيرونا ولكن هذه الهجمة فتحت الطريق أمام بعض التفوق لفريق روما في الدقائق التالية.

ووصلت الكرة من ضربة ركنية إلى صلاح خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 21 ليسددها بيسراه ويبعدها الحارس بأطراف أصابعه فيما أشار الحكم إلى احتساب تسلل على جيرفينهو.

واستغل دزيكو تمريرة عرضية عالية من الناحية اليسرى وقابلها بضربة رأس ولكن الكرة ذهبت خارج المرمى.

ونال صامويل سوبراين لاعب فيرونا إنذارا في الدقيقة 33 بعدما جذب صلاح بقوة من قميص اللعب لمنعه من بدء هجمة سريعة لروما.

وأفلت سوبراين من الطرد في الدقيقة 36 اثر خشونة واضحة مع دزيكو كان من الممكن أن ينال على اثرها الإنذار الثاني له في المباراة.

وشكلت الضربة الحرة بعض الخطورة والارتباك في منطقة جزاء فيرونا ووصلت الكرة إلى جيرفينهو الذي هيأها لنفسه وأطلقها قوية ولكن بجوار القائم على يسار الحارس.

ورد سوبراين بتسديدة قوية رائعة من زاوية صعبة في الدقيقة 41 اثر هجمة سريعة لفيرونا ولكن الحارس تصدى للكرة وأخرجها لركنية أسفرت عن خطورة فائقة لكن الدفاع أبعدها من على خط المرمى بعدما اجتازت الكرة الحارس.

وارتدت الهجمة لصالح روما ولكن رادجا ناينجولان أهدر الفرصة بعدما فضل التسديد من مسافة بعيدة على التمرير لزملائه لتخرج الكرة عاليا وينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وبدأ الشوط الثاني بنشاط هجومي ملحوظ لفيرونا ولكن الفرصة الخطيرة الأولى في هذا الشوط كانت لروما اثر ضربة ركنية قابلها كوستاس مانولاس بضربة رأس ولكن الكرة ذهبت في يد الحارس.

وكاد مانولاس يكلف فريقه غاليا في الدقيقة 56 عندما حاول مراوغة إيميل هالفيردسن لاعب فيرونا على حدود منطقة جزاء روما ولكن الأخير خطف منه الكرة وسددها قوية وتصدى لها الحارس البولندي فوجيتش تشيسني ولكن الكرة ارتدت إلى خوان جوميز تاليب الذي سددها مجددا من داخل المنطقة ولكن تشيسني تألق مجددا وتصدى للكرة برد فعل رائع وسريع ثم أمسكها على مرتين لينقذ فريقه من هدف مؤكد.

واستغل فيرونا هفوات روما الدفاعية وأحرز هدف التقدم في الدقيقة 61 اثر تمريرة عالية لعبها هالفيردسن من الناحية اليسرى ووصلت إلى بوسكو يانكوفيتش في حلق المرمى خلف جميع مدافعي روما فلم يجد اللاعب صعوبة في إيداعها المرمى على يسار الحارس في غفلة من مدافعي روما.

وأجرى رودي جارسيا المدير الفني لروما تغييرين دفعة واحدة بنزول الأسباني ياجو فالكي والمالي سيدو كيتا بدلا من صلاح ودانييلي دي روسي على الترتيب.

ولم تدم فرحة فيرونا بالهدف طويلا حيث سدد أليساندرو فلورينزي كرة مباغتة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 66 لتسكن الشباك على يمين الحارس ويكون هدف التعادل لروما.

وكاد دزيكو يضع روما في المقدمة اثر هجمة سريعة منظمة للفريق في الدقيقة 68 أنهاها النجم البوسني بتسديدة مباغتة من خارج منطقة الجزاء مباشرة ولكن الحارس تصدى للكرة وأمسكها على مرتين.

وواصل روما ضغطه الهجومي في الدقائق التالية ولكن حارس المرمى بيرلويجي جوليني تألق في التصدي لأكثر من فرصة خطيرة كما عاند الحظ اللاعب ميراليم بيانيتش لتذهب تسديدته بجوار القائم.

واستعاد فيرونا اتزانه تدريجيا وعاد لمبادلة روما الهجمات مع اقتراب المباراة من نهايتها ولكن أيا من الفريقين لم ينجح في هز الشباك حتى من الفرصة الخطيرة التي سنحت لبيانيتش في الدقيقة 89 وتصدى لها الحارس لينتهي اللقاء بالتعادل 1-1.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com