بلاتر يطالب أوروبا بإعادة النظر في مسألة عدد اللاعبين الأجانب

بلاتر يطالب أوروبا بإعادة النظر في مسألة عدد اللاعبين الأجانب

زوريخ- طالب السويسري سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بأن تعيد الكرة الأوروبية النظر مجددا في مسألة فرض معايير صارمة لتحديد عدد اللاعبين الأجانب داعيا إلى أن يضم كل فريق ستة لاعبين محليين ضمن تشكيلته الأساسية.

ورغم أن الاتحاد الأوروبي يعتبر هذه القيود نوعا من التمييز على أساس الجنسية إلا أن بلاتر أعرب عن اعتقاده بأنه بوسع أوروبا القيام بخطوة مماثلة لما أقدمت عليه روسيا مؤخرا بإلزام الأندية بوجود خمسة لاعبين محليين في التشكيلة الأساسية لكل فريق بمباريات الدوري.

وكتب بلاتر في مقال نشر في مجلة فيفا ويكلي ”في رأيي فان هذا السيناريو سيبقى قائما في غرب أوروبا أيضا.“

وأضاف ”سيظل مبدأ الحرية في الانتقالات قائما لأنه يوجد 11 لاعبا فقط داخل الملعب بينما تصل قائمة كل فريق إلى 30 لاعبا. وجود عقد يعد شيئا إلا أن التطبيق على أرض الملعب يعد أمرا مختلفا تماما.“

وتابع ”في ظل توافر القليل من حسن النية والإرادة يمكننا ثانية أن نتبنى فكرة تخصيص حصص للاعبين الأجانب على أن نبحث بجدية في تطبيقها.“

وأشار بلاتر إلى أن الاتحاد الانجليزي للعبة كان متحمسا لمعالجة قضية نقص المواهب المحلية في الدوري الممتاز وقال إن المحاولة السابقة لتطبيق قاعدة ”6+5“ – والتي تم التخلي عنها في عام 2010 – يمكن أن تجدي نفعا.

وقال بلاتر ”من الممكن تطبيق هذا التغيير في أوروبا بدعم واسع من الأوساط الكروية.“

وسيترك بلاتر منصبه لرئيس جديد للفيفا سيتم انتخابه يوم 26 فبراير شباط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com