الفيفا يضع مشاكله جانبا خلال قرعة مونديال روسيا – إرم نيوز‬‎

الفيفا يضع مشاكله جانبا خلال قرعة مونديال روسيا

الفيفا يضع مشاكله جانبا خلال قرعة مونديال روسيا

وضع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مشاكله جانبا وبدأ العد التنازلي لنهائيات كأس العالم 2018 السبت، عندما أعاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وسيب بلاتر رئيس الفيفا التأكيد على أن البطولة ستقام كما هو مخطط لها.

وتم بث مراسم سحب قرعة التصفيات مباشرة في 170 دولة حول العالم ووجه رسالة قوية بأن البطولة ستقام في روسيا رغم ما أثير من شكوك بشأن تجاوزت مزعومة تمت خلال التصويت لاختيار البلد المضيف قبل خمس سنوات.

وأكد بلاتر استضافة روسيا للبطولة قائلا إن اللجنة التنفيذية للفيفا لديها ”ثقة وإيمان كاملين“. وأبلغ بوتين الحضور بأن ”روسيا ستكون مضيفة رائعة“.

كما تعهد الرئيس الروسي – الذي تعاني بلاده من تفشي العنصرية في مباريات كرة القدم – باستضافة كأس عالم يشعر فيها اللاعبون المحليون والأجانب والمشجعون بأنهم في ديارهم ”وسط مهرجان رياضي دولي“.

ورغم استبعاد 22 منتخبا من 209 أعضاء في الفيفا يحق لهم المشاركة في التصفيات المؤهلة لكأس العالم إلا أنه ستقام 851 مباراة على مدار 32 شهرا ليتأهل 31 فريقا إضافة إلى روسيا التي تستضيف البطولة في يونيو حزيران 2018.

وحظي منتخب ألمانيا بطل العالم بقرعة سهلة وسيلعب في المجموعة نفسها بجانب جمهورية التشيك وإيرلندا الشمالية والنرويج وأذربيجان وسان مارينو.

وضحك أوليفر بيرهوف مدير المنتخب الألماني عندما تم سحب اسم بلاده من الوعاء.

وقال بيرهوف ”أنا سعيد بتجنب مواجهة إسبانيا أو إيطاليا لكني واثق أن كل المنتخبات الكبرى ستتأهل.“

وستلعب إيطاليا وإسبانيا اللتان سبق لهما الفوز بكأس العالم في مجموعة واحدة، بينما جاءت هولندا مع فرنسا أيضا في المجموعة نفسها.

وأحد أسباب ذلك هو قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم – الساعي لزيادة الدخل من البث التلفزيوني – بوضع أعلى ستة فرق تصنيفا في مجموعات من ستة فرق بدلا من خمسة من أجل خوض المزيد من المباريات.

ولكي يحدث ذلك أجرى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تغييرا طفيفا في إجراءات القرعة لكن حتى في ظل زيادة صعوبة التصفيات بشكل أكبر من المعتاد إلا أن الكبار من المفترض أن يتأهلوا إذ ستخوض أفضل ثمانية فرق تحتل المركز الثاني جولة فاصلة أخرى.

وأحد المواجهات الأوروبية المثيرة التي أسفرت عنها القرعة ستكون بين انجلترا واسكتلندا غريمتها القديمة التي خاضت أول مباراة دولية في تاريخها عام 1872.

وسيتعين على الكاميرون وهي أول دولة افريقية تترك بصمة قوية في كأس العالم حين تأهلت لدور الثمانية عام 1990 خوض مواجهة محفوفة بالمخاطر من مباراتي ذهاب وعودة ضد الصومال أو النيجر في بداية مشوارها بالتصفيات.

وسيلعب منتخب جنوب السودان الذي انضم للفيفا في 2012 ضد موريتانيا في أول مباراة في تاريخه بتصفيات كأس العالم وسيلتقي الفائز مع تونس في الدور الثاني.

وسيواجه منتخب ساحل العاج بطل أفريقيا ليبيريا أو غينيا بيساو وذلك في طريقه نحو التأهل لكأس العالم للمرة الرابعة على التوالي.

وستلتقي انجولا مع جنوب أفريقيا في ما تعد أقوى مواجهات الدور الثاني.

وستنتهي التصفيات – التي بدأت بالفعل في آسيا ومنطقة أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) – حول العالم في نوفمبر تشرين الثاني 2017.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com