ريفالدو وابنه يسجلان في مباراة بدوري الدرجة الثانية البرازيلي

ريفالدو وابنه يسجلان في مباراة بدوري الدرجة الثانية البرازيلي

ساو باولو – هز كل من ريفالدو لاعب منتخب البرازيل السابق وابنه ريفالدينيو البالغ عمره 20 عاماً الشباك لصالح موجي ميريم في انتصاره 3-1 على مكايا في مباراة بدوري الدرجة الثانية البرازيلي لكرة القدم.

وساهم لاعب برشلونة السابق في الأهداف الثلاثة قبل أن يغادر الملعب بعد 50 دقيقة.

وأدت تمريرته إلى الهدف الأول الذي سجله ابنه برأسه بعد مرور ثلاث دقائق فقط.

وسجل ريفالدو الهدف الثاني من نقطة الجزاء في الدقيقة 17 قبل أن يضيف جونيور الهدف الثالث بعد انفراد بالمرمى مع تبقي أربع دقائق على نهاية الشوط الأول.

وسجل بيبيكو هدف مكايا الوحيد في الدقيقة 81.

وعاد ريفالدو – أفضل لاعب في العالم عام 1999 – إلى اللعب الأسبوع الماضي بعد 15 شهراً من اعتزاله وشارك لمدة 70 دقيقة في فوز فريقه 2-1 على ناوتيكو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة