رئيس الاتحاد الفنزويلي يواجه شبح التسليم للولايات المتحدة بسبب فضيحة الفيفا

رئيس الاتحاد الفنزويلي يواجه شبح التسليم للولايات المتحدة بسبب فضيحة الفيفا

كاراكاس- يسعى محامو رئيس الاتحاد الفنزويلي لكرة القدم رافايل ازكيفيل بشتى الطرق القانونية للحيلولة دون تسليمه للولايات المتحدة في إطار فضيحة فساد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والتي تتعلق بتلقي مبالغ مالية (رشى)، حسبما أكد المدير المؤقت للاتحاد الفنزويلي لاوريانو جونزاليس.

وأشار جونزاليس إلى أن السلطات القضائية في الولايات المتحدة ستستخدم صلاحياتها القانونية للمطالبة بتسليم المتهمين إليها من سويسرا.

وازكيفيل هو أحد المسؤولين السبعة الذين تم القبض عليهم في سويسرا للتحقيق معهم في قضايا فساد.

وأكد مكتب العدالة الاتحادي في سويسرا أن طلبات التسليم وصلت إليه في الأول من تموز/يوليو الجاري، خلال مدة الـ 40 يوما القانونية والمنصوص عليها في اتفاقية التعاون الثنائي.

ويواجه المتهمون، الذين تظلموا ضد قرار التسليم، اتهامات تصل عقوبتها إلى السجن 20 عاما.

وقال جونزاليس خلال مؤتمر صحفي: ”النيابة انتظرت حتى اللحظة الأخيرة لتقديم الطلب .. محامو ازكيفيل سيحاولون عدم تنفيذ التسليم .. إذا أخفقوا في هذا الأمر فسيكون هناك سلسلة من الإجراءات التي تطيل بقاءه في سويسرا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com