رياضة

عمرو وردة يبحث عن ناد بعد رفض باوك اليوناني استمراره‎
تاريخ النشر: 13 يونيو 2020 16:17 GMT
تاريخ التحديث: 13 يونيو 2020 16:23 GMT

عمرو وردة يبحث عن ناد بعد رفض باوك اليوناني استمراره‎

عمرو وردة يعاني من أزمة مع ناديه باوك اليوناني ويجد صعوبة في الرحيل إلى أي ناد آخر

+A -A
المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

ذكرت صحيفة يونانية بأنه من الصعب استمرار الدولي المصري عمرو وردة مع ناديه باوك سالونيكا، إذ سيحتاج لمعجزة للبقاء مع الفريق في ظل عدم تلقيه عروضا جادة من أي ناد آخر.

وقالت صحيفة ”pagenews“ اليونانية، إنه من غير المعروف في هذا الوقت ما سيفعله وردة الذي يواصل التدريبات منفردا مع مسؤولي باوك الذي لا يريد بقاءه.

وحث النادي وردة على البحث عن ناد آخر لمواصلة مسيرته بعد إنهاء لاريسا إعارته له الشهر الماضي بسبب مشكلة تأديبية.

وأشارت الصحيفة ذاتها إلى أن بعد فسخ لاريسا عقد استعارته لوردة بسبب مخالفات تأديبية لا يوجد فريق يريد التعاقد معه، لكنه عاد إلى باوك المتربط معه بعد حتى نهاية العام الحالي، لكنه لم ولن ينضم إلى باقي الفريق لذلك فرصته في تجديد عقده معدومة.

2020-06-EX6NLd9WsAUF9Zs

ولا يزال مستقبله غامضا رغم اهتمام بعض الأندية بضمه أحدها من سويسرا، بينما قال اللاعب نفسه الشهر الماضي في مقابلة صحفية مع وسائل إعلام مصرية، إن أولمبياكوس مهتم بضمه.

وقال وردة حينها: ”ينتهي عقدي مع باوك في ديسمبر، لدي عرض من أحد أكبر الأندية في اليونان هو أوليمبياكوس، لكني أود أن ألعب خارج اليونان، ألعب في اليونان منذ خمس سنوات وهذا يكفي“.

”أريد الاستمتاع بكرة القدم في بلد آخر، لدي عروض من إيطاليا وإسبانيا ولكن تم تعليق الأمور في الوقت الحالي بسبب فيروس كورونا“.

لكن أولمبياكوس لم يعلق على تصريحات وردة ولم يدخل أبدا في مفاوضات مع المهاجم المصري البالغ عمره 27 عاما.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك