فينالدوم ودي يونع يوجهان رسالة قوية ضد العنصرية خلال مباراة هولندا وإستونيا (فيديو) – إرم نيوز‬‎

فينالدوم ودي يونع يوجهان رسالة قوية ضد العنصرية خلال مباراة هولندا وإستونيا (فيديو)

فينالدوم ودي يونع يوجهان رسالة قوية ضد العنصرية خلال مباراة هولندا وإستونيا (فيديو)

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

وجه الهولندي جورجينيو فينالدوم لاعب وسط ليفربول وزميله في المنتخب فرينكي دي يونغ رسالة ضد العنصرية خلال مواجهة المنتخب الوطني أمام إستونيا في ختام تصفيات بطولة أوروبا (يورو 2020).

وافتتح لاعب وسط ليفربول التسجيل لمنتخب بلاده بعد ست دقائق من البداية ولكن أكثر ما لفت الانتباه خلال احتفاله بهدفه هو ما فعله مع دي يونغ لاعب وسط برشلونة بالذهاب إلى الكاميرا ووضع كل منهما ذراعه أمام الكاميرا ليظهرا أنهما ضد العنصرية على اعتبار أنه اسمر البشرة ودي يونغ أشقر.

وركض فينالدوم الذي ارتدى شارة قيادة منتخب بلاده من زميله المدافع فيرجيل فان دايك الغائب عن المباراة لأسباب شخصية إلى مقاعد البدلاء للاحتفال مع باقي زملائه بالهدف لكنه سحب دي يونغ ، الذي رفع قميصه ليظهر ذراعه الأبيض ليظهرا اختلاف لون بشرتهما لكنهما في فريق واحد ويدافعان عن ألوان منتخب واحد.

وتحدث لاعب ليفربول ضد العنصرية خلال مؤتمر ما قبل المبارزة ضد إستونيا ، لأنه في 17 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وقع أحمد مينديز موريرا مهاجم إكسلسيور روتردام المنافس في دوري الدرجة الثانية في هولندا ضحية صيحات عنصرية خلال مباراة لفريقه.

وقال القائد الهولندي ”كان من الصعب للغاية رؤية تلك الصور، لم أتوقع قط حدوث شيء مثل هذا في هولندا. لا تنظر إلى لون البشرة ، بل نرتدي القميص البرتقالي ونريد أن نجعل الناس سعداء“.

تأهل طال انتظاره

وحجزت هولندا، التي لم تتأهل لبطولة أوروبا 2016 وكأس العالم 2018، مكانها في نهائيات يورو 2020 قبل مباراة إستونيا اليوم بتعادلها بدون أهداف مع أيرلندا الشمالية يوم السبت الماضي.

ومع إقامة بطولة أوروبا في 12 ملعبًا عبر أوروبا قد تخوض هولندا مبارياتها في دور المجموعات على ملعب يوهان كرويف في أمستردام وسيتم سحب القرعة في 30 نوفمبر/ تشرين الثاني.

وقال فيرجيل فان دايك عقب التأهل إن هولندا بدأت في استعادة مكانتها بعد حسم التأهل المباشر لنهائيات بطولة أوروبا 2020.

وأبلغ فان دايك الصحفيين ”السعادة لا تسعني بعودتنا إلى بطولة أوروبا التي ننتمي إليها. يعني هذا الأمر كثيرًا للناس. سمعت أننا قد نلعب جميع مبارياتنا في دور المجموعات في أمستردام وهو ما سيكون أمرًا رائعًا. شعرنا بحزن بالغ لغيابنا عن بطولة أوروبا 2016 وكأس العالم 2018. كان أمرًا قاسيًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com