رسميًا.. كشف مدة غياب نيمار عن باريس سان جيرمان – إرم نيوز‬‎

رسميًا.. كشف مدة غياب نيمار عن باريس سان جيرمان

رسميًا.. كشف مدة غياب نيمار عن باريس سان جيرمان

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

تلقى باريس سان جيرمان متصدر الدوري الفرنسي خبًرا سيئًا بعدما أشارت تقارير صحفية إلى غياب المهاجم البرازيلي نيمار عن الملاعب لمدة 4 أسابيع.

وأُصيب نيمار في فخذه الأيسر أثناء مباراة البرازيل الودية أمام نيجيريا يوم الأحد، ليغادر الملعب بعد نحو 12 دقيقة، وقال باريس سان جيرمان إن اللاعب البالغ من العمر 27 عامًا سيغيب لمدة شهر.

وأضاف الموقع أن نيمار خضع للفحص بالرنين المغناطيسي، اليوم الإثنين، وثبت أنه سيغيب عدة مباريات حيث يعاني من إصابة ستبعده 4 أسابيع.

وسيغيب مهاجم برشلونة السابق عن مباراة كلوب بروغ البلجيكي في دوري أبطال أوروبا وكذلك مباراة الكلاسيكو الفرنسية أمام أولمبيك ليون.

وأُصيب نيمار وغادر الملعب بعد 12 دقيقة من بداية مباراة ودية تعادل فيها منتخب البرازيل مع نيجيريا بهدف لكل فريق في سنغافورة، أمس الأحد.

وأمسك مهاجم باريس سان جيرمان، الذي خاض مباراته 101 مع المنتخب الوطني، بفخذه الأيسر من الخلف وغادر الملعب ليحل محله فيليب كوتينيو.

وقال متحدث باسم الفريق: إن نيمار ”شعر بعدم راحة“ في فخذه الأيسر وسيخضع للفحوصات من قبل الفريق الطبي لباريس سان جيرمان بمجرد عودته إلى فرنسا.

ونقل موقع ”غلوبو سبورت دوت كوم“ البرازيلي عن طبيب المنتخب قوله: إن اللاعب لا يشعر بألم.

أزمات نيمار
وقال نيمار للصحفيين باللغة البرتغالية عقب عودته للمشاركة مع سان جيرمان بعد فترة طويلة من الغموض بشأن عودته إلى برشلونة: ”كان لدي سببي وكنت أريد الرحيل وهذا أمر واضح. فعلت كل ما أستطيع فعله لكن النادي لم يتركني أرحل. لن أدخل في تفاصيل، حيث بدأت صفحة جديدة“.

وأضاف: ”هذه أول مرة أقول فيها هذا الأمر وستكون كذلك آخر مرة؛ لأن تركيزي الآن ينصب على اللعب مع باريس وأتمنى أن أساعد فريقي في مبارياتنا“.

ووجهت بعض الجماهير التحية لنيمار بعد تسجيل هدف الانتصار على ستراسبورغ في الدوري الفرنسي الشهر الماضي، لكن ظهرت أيضًا صيحات استهجان. وخلال المباراة رفع مشجعون لافتات تنتقد المهاجم البرازيلي المثير للجدل.

ورغم ذلك، قلل نيمار من أهمية هذا الأمر لكنه طالب المشجعين بترك عدم حبهم له جانبًا والتركيز على دعم الفريق نفسه.

وقال نيمار: ”هذه ليست أول مرة أتعرض فيها لصيحات استهجان. أتعرض لصيحات استهجان خارج أرضي في البرازيل. ألعب في فرنسا مباريات بعيدة عن أرضي وأتعرض للصيحات“.

وتابع: ”هذا أمر سيئ لكني أعرف أن كل المباريات بدءًا من الآن ستكون مباريات خارجية. ليس لدي أي شيء سيىء ضد المشجعين أو باريس سان جيرمان. لا أحتاج منهم الهتاف باسمي أو الوقوف خلفي. أريد منهم فقط دعم باريس سان جيرمان“.

وأضاف: ”هم يقولون باريس سان جيرمان أكبر من أي لاعب. هم في حاجة إلى نسيان هذا اللاعب ودعم الفريق وهذا أهم من إطلاق صيحات الاستهجان. هذا لا يزعجني على الإطلاق. هذا أمر محزن جدًا. هذا أمر يؤثر على زملائي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com