”كونميبول“ يرد على تصريحات ليونيل ميسي بعد طرده في مباراة الأرجنتين ضد تشيلي بكوبا أمريكا

”كونميبول“ يرد على تصريحات ليونيل ميسي بعد طرده في مباراة الأرجنتين ضد تشيلي بكوبا أمريكا

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

أصدر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم “ كونميبول“، بيانًا رد من خلاله على تصريحات النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، والذي وصف القرارات التحكيمية في المسابقة بأنها جزء من الفساد يرفض المشاركة فيه عبر مقاطعته حفل توزيع الميداليات على المركز الثالث، كما اتهم الحكام بمحاولة منح اللقب للبرازيل.

وقال اتحاد أمريكا الجنوبية في بيانه إن التصريحات تعتبر غير مقبولة والاتهامات لا أساس لها من الصحة وتفتقد للحقيقة دون أن يشير للنجم الأرجنتيني في بيانه.

وجاء في بيان ”كونميبول“: ”في كرة القدم أحيانًا تربح وأحيانًا تخسر والروح الرياضية تقتضي أن تتقبل النتائج باحترام ونفس الشيء ينطبق على قرارات الحكام التي تبقى إنسانية وستظل مثالية“.

كما تحدث البيان عن عدم احترام التصريحات للمحترفين والمسابقة وجاء فيه: ”من غير المقبول أنه بعد حوادث نموذجية للمنافسة بين 12 فريقًا على قدم المساواة تم إطلاق اتهامات لا أساس لها من الحقيقة وتشكك في سلامة كوبا أمريكا“.

وتابع البيان بأن ”هذه الاتهامات تمثل عدم احترام للمنافسين ولمئات المحترفين في اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم والذي منذ 2016 وهو يعمل دون كلل من أجل جعل كرة القدم في أمريكا الجنوبية أكثير شفافية ومهنية وتطورًا“.

ويأتي البيان ليثير التكهنات حول العقوبة المنتظرة ضد النجم الأرجنتيني بعد طرده في مباراة الأرجنتين ضد تشيلي وتصريحاته بعد المباراة، التي فاز فيها زملاء ميسي 2/1.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com