ماذا قال لاعبو أوروغواي عن وداع كوبا أمريكا أمام بيرو وبكاء سواريز؟

ماذا قال لاعبو أوروغواي عن وداع كوبا أمريكا أمام بيرو وبكاء سواريز؟

المصدر: رويترز

انهمرت دموع لويس سواريز بعدما أهدر ركلة ترجيح لتخرج أوروغواي، بطلة كأس كوبا أمريكا 15 مرة، من دور الثمانية، يوم السبت، بعد الخسارة 5-4 أمام بيرو بركلات الترجيح عقب التعادل دون أهداف وإلغاء ثلاثة أهداف.

وأضاع سواريز أول ركلة ترجيح لأوروغواي بعدما ارتدت الكرة من صدر بيدرو جايسي حارس بيرو ليستكمل الهداف التاريخي لبلاده ليلة محبطة، بعدما سجل هدفًا ألغاه الحكم بعد تدخل حكم الفيديو المساعد.

ونجح جميع اللاعبين الآخرين في التنفيذ، وحسم إديسون فلوريس تأهل بيرو إلى الدور قبل النهائي بالتسجيل في شباك الحارس فرناندو موسليرا. .

وغطى سواريز، الذي استعاد لياقته وتألقه بعد الخضوع لجراحة في الركبة خلال مايو/ أيار الماضي من أجل اللحاق بكوبا أمريكا، وجهه باستخدام قميصه وحاول باقي زملائه مواساته بعد الهزيمة.

وقال إدينسون كافاني، مهاجم أوروغواي، للصحفيين: ”لويس حزين جدًّا. لقد أهدر في وقت حاسم لكن هذه كرة القدم وكذلك الحياة.

”أحيانًا تفوز وأحيانًا تخسر. لقد فزنا بكوبا أمريكا قبل ذلك لكن اليوم يجب أن نتقبل خروجنا“.

وتلعب بيرو ضد تشيلي فيما تلعب البرازيل ضد الأرجنتين في المواجهة الأخرى للدور قبل النهائي.

وقال باولو جيريرو، مهاجم بيرو للصحفيين، بعد التسجيل في ركلات الترجيح: ”أنا فخور جدًّا. ليس لدي كلمات أقولها“.

وأضاف: ”قال كثيرون إننا لا نملك الرغبة وحاول البعض هز استقرار الفريق لكننا أظهرنا ما نستطيع أن نفعله في الملعب. لقد أظهرنا روحا قتالية وشجاعة“.

وتابع: ”قال الناس قبل لقاء أوروغواي إنها مرشحة للفوز لكن امتلاك الفرصة الكبرى في الفوز لا يعني شيئًا في كرة القدم خاصة في أمريكا الجنوبية“.

وسيطرت أوروغواي على اللعب لكن تم إلغاء أهداف جيورجيان دي أراسكايتا وكافاني وسواريز بداعي التسلل بعد تدخل حكم الفيديو المساعد.

وأصبحت أوروغواي ثالث منتخب يخسر في دور الثمانية بركلات الترجيح بعد باراغواي أمام البرازيل وكولومبيا أمام تشيلي.

ولا يتم العمل بنظام الوقت الإضافي في دور الثمانية في كوبا أمريكا، لكن ذلك سيحدث في الدور قبل النهائي والمباراة النهائية.

وتحسر دييغو غودين، مدافع أوروغواي، على إخفاق منتخب بلاده في ترجمة الفرص إلى أهداف، وقال: ”كنا نهدر الفرص. كنا نحاول التسجيل لكن لم يحدث ذلك، ولو كنا سجلنا لخرجت المباراة بشكل مختلف“.

وأضاف: ”لعبنا بشكل رائع لكن لسوء الحظ خرجنا من المسابقة. لم يكن بوسعنا التسجيل ونفذ المنافس ركلات الترجيح بشكل أفضل منا“.

وعززت أوروغواي رقمها القياسي عندما أحرزت لقب كوبا أمريكا للمرة الـ15 في 2011 لكنها عانت بعد ذلك في ثلاث بطولات متتالية وخسرت أمام تشيلي في دور الثمانية في 2015 وودعت المسابقة من دور المجموعات في العام التالي.

وقال أوسكار تاباريز، مدرب أوروغواي: ”هذا إحباط كبير جدًّا لأننا جئنا إلى هنا ونحن نرغب في الفوز وحاولنا السيطرة على اللقاء.

”يجب أن نتقبل الهزيمة ونوجه التهنئة لبيرو لأنها لم تفعل أي شيء ضد اللوائح. حاول المنافس الإبطاء من إيقاع اللقاء ولم يرغب في المخاطرة وهو الشيء الذي نفعله نحن أحيانًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com