جماهير بوكا جونيورز تقتل مشجعًا لريفر بليت بعد احتفاله بفوز ناديه بلقب كأس ليبرتادوريس

جماهير بوكا جونيورز تقتل مشجعًا لريفر بليت بعد احتفاله بفوز ناديه بلقب كأس ليبرتادوريس

المصدر: فريق التحرير

أفادت تقارير أرجنتينية، اليوم الخميس، أن مشجعًا لريفر بليت لقي مصرعه؛ عقب احتفاله بتتويج ناديه بلقب كأس ليبرتادوريس، بفوزه 3/1 على منافسه بوكا جونيورز، الأحد الماضي، على ملعب سانتياغو برنابيو في مدريد.

ووفقًا لصحيفة ”كلارين“، فإن مشجع ريفر بليت قُتل بعدما طعنه اثنان من مشجعي بوكا جونيورز، في ولاية ميسيونيس الأرجنتينية.

وأوضحت الصحيفة، أن الشاب إزيكييل آرون نيريس، ويبلغ من العمر 21عامًا، طُعن أثناء عودته من الاحتفال مع أصدقائه، حيث كان يرتدي قميص فريقه.

وأشارت ”كلارين“ إلى أن الشاب تعرض للضرب من مشجعي بوكا جونيورز، مضيفة أنهما وجها له طعنه قاتلة في ساقه اليسرى أصابت شريانه الفخذي.

ونُقل إزيكييل آرون نيريس إلى أحد المستشفيات، قبل أن يلقى مصرعه بعدها بساعات.

وأكملت الصحيفة، أن الشرطة الأرجنتينية اعتقلت شخصين يشتبه بهما في ارتكاب جريمة القتل، وهما شقيقان يبلغان من العمر 18 و22 عامًا، من مشجعي بوكا جونيورز.

وتغلب ريفر بليت 3/1 على بوكا جونيورز، ليتوج باللقب للمرة الرابعة في تاريخه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com