رئيس نادي ريفر بليت يهرب أثناء حوار تلفزيوني بعد تأجيل مباراة بوكاجونيورز (فيديو)

رئيس نادي ريفر بليت يهرب أثناء حوار تلفزيوني بعد تأجيل مباراة بوكاجونيورز (فيديو)

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

عاش رودلفو دونوفيريو، رئيس فريق ريفربليت الأرجنتيني، لحظات خوف ورعب أثناء حواره مع إحدى القنوات التلفزيونية داخل ملعب المونيمونتال، الذي كان مقررًا أن يحتضن إياب نهائي كأس ليبرتاروريس، أمس السبت، لكنه تأجل لمدة 24 ساعة، بسبب أحداث شغب واعتداء على حافلة فريق بوكاجونيورز.

وكان دونوفيريو يجري حوارًا لإحدى القنوات حتى اندفعت الجماهير هربًا من هجوم داخل أروقة الملعب واضطر بدوره للهرب خوفًا من أن يصاب بمكروه.

وشهد اللقاء أحداث شغب قبل بدايته وبعد تأجيله، حيث غضبت مجموعة كبيرة من جماهير ريفربليت وهجومًا من قوات الأمن، كما حدثت عدة سرقات للجماهير المغادرة للملعب.

وطالب فريق ريفر بليت من الجماهير الاحتفاظ بتذاكرهم لكونها ستكون صالحة للقاء اليوم، لكن تقارير إعلامية لمحت لإمكان إجراء اللقاء دون جمهور.

ودخلت قوات الأمن نحو غرفة ملابس فريق بوكا جونيورز خوفًا من أعمال شغب داخل الملعب ولحماية لاعبيه من غضب جماهير الفريق المستضيف.

وحسب تقارير إعلامية إسبانية، فالسويسري جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ ضغط بقوة من أجل عدم تأجيل اللقاء، مما جعله محط هجوم من عدة أطراف من بوكاجونيورز.

كما شككت اللجنة الطبية لاتحاد أمريكا الجنوبية في إصابات لاعبي بوكا جونيورز من خلال رسالة بعثها لرئيس الاتحاد الباراغوياني أليخاندرو دومينغيز.

وقال مسؤولون إن مباراة إياب نهائي كأس ليبرتادوريس لكرة القدم للأندية في أمريكا الجنوبية بين عملاقي الأرجنتين ريفر بليت وبوكا جونيورز ألغيت، يوم السبت، بعد إصابة لاعبين من بوكا عقب تعرض حافلة الفريق لاعتداء من جانب مشجعي ريفر خارج الاستاد.

وأبلغ أليخاندرو دومينغيز، رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول)، الصحفيين: ”لا يستطيع أحد اللعب في هذه الظروف“.

وتم تغيير موعد المباراة لتبدأ الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المحلي (2000 بتوقيت جرينتش)، اليوم الأحد.

وذكرت وسائل إعلام محلية، أن عددًا من لاعبي بوكا أصيب سواء من الزجاج الناجم عن تهشم نوافذ الحافلة أو الغاز المسيل للدموع الذي ألقته جماهير ريفر على المركبة  حين اقترابها من الاستاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com