لتجنب عقوبات الاتحاد الآسيوي.. إيران تبقي رئيس اتحادها بمنصبه

لتجنب عقوبات الاتحاد الآسيوي.. إيران تبقي رئيس اتحادها بمنصبه

قررت الحكومة الإيرانية، الإبقاء على رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم، مهدي تاج، بمنصبه واستثنائه من قانون التقاعد الجديد الذي سنّه البرلمان، خوفًا من العقوبات التي سيتعرض لها الاتحاد؛ بعد تهديد صدر من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية الإيرانية رضا صالحي أميري للصحفيين، اليوم الخميس: ”بعد اجتماعات مكثفة مع وزير الرياضة والشباب مسعود سلطاني فر، ورئيس اتحاد كرة القدم مهدي تاج، قررنا الاستمرار في العمل مع رئيس الاتحاد الحالي“.

وأشاد أميري بأنشطة رئيس اتحاد كرة القدم وإنجازاته، وقال: ”كرة القدم في حاجة إلى الهدوء في ظل الظروف الحالية الحساسة، وتشير النتائج والأداء إلى أن أداء كرة القدم كان رائعًا وفخرًا في السنوات الأخير“، مضيفًا أن ”الحكومة وافقت على الإبقاء على مهدي تاج بمنصبه، واستثنائه من قانون التقاعد الجديد الذي شرعه البرلمان“.

وقال رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية ”نحن على أعتاب كأس آسيا، وعلينا جميعًا أن نضع كل قوتنا وقدرتنا معًا من أجل نجاح المنتخب الوطني“، مبينًا أنه وفقًا للمادة 60 من قانون إدارة الدولة، يمكن أن يبقى مهدي تاج بمنصبه وعدم شموله بقانون التقاعد“، منوهًا إلى أن ”مهدي تاج كان قد أبلغ الحكومة الإيرانية بأنه مستعد للالتزام بقانون التقاعد، وليس هناك أي خلافات“.

وهدد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، نظيره الإيراني بإقصاء منتخب إيران ومنعه من المشاركة في كأس أمم آسيا 2019 الذي سيقام في دولة الإمارات العربية المتحدة، على خلفية الضغط الذي تمارسه الحكومة على رئيس الاتحاد الإيراني مهدي تاج، بضرورة استقالته؛ بسبب شموله بقانون التقاعد الذي أقره البرلمان، مطلع سبتمبر الماضي.

وأمهلت الحكومة الإيرانية بحسب قانون التقاعد الذي اعتمده البرلمان، كبار المسؤولين في دوائر الدولة بالتقاعد حتى السبت المقبل 17 من نوفمبر الجاري، وإذا تم تطبيق هذا القانون في الاتحاد الإيراني لكرة القدم، فيجب على مهدي تاج التنحي من منصبه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة