بلاتيني يسعى لملاحقة من تسبب في خضوعه لعقوبة الإيقاف

بلاتيني يسعى لملاحقة من تسبب في خضوعه لعقوبة الإيقاف

المصدر: فريق التحرير

قدم الرئيس الأسبق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، ميشيل بلاتيني، دعوى رسمية أمام العدالة الفرنسية لتحديد المسؤول داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، الذي قام باتهامه ومنعه من خوض سباق انتخابات تلك المنظمة في فبراير من عام 2016.

ووفقًا لما نشرته صحيفة لوموند الفرنسية، فإن بلاتيني مقتنع تمامًا بأن هناك شخصًا داخل “فيفا” قام بتسريب معلومات عنه لإنهاء مسيرته العملية كرئيس للاتحاد الأوروبي، ولذا قام في الرابع عشر من سبتمبر الماضي بتقديم دعوى قضائية يتهمه فيها بـ”التشهير والقذف”.

واضطُر بلاتيني -الذي كان المرشح الأقوى لخلافة جوزيف بلاتر رئيس “فيفا” حينها- إلى الانسحاب من سباق الانتخابات؛ بسبب هذه الاتهامات، وأدى ذلك إلى إيقافه لمدة أربع سنوات عن ممارسة جميع الأنشطة المرتبطة بكرة القدم من قبل لجنة الأخلاقيات في “فيفا”.

وتم إيقاف الرئيس الأسبق لليويفا عن العمل منذ أكتوبر 2015، بعد تلقيه مبلغ 1.8 مليون يورو في عام 2011 من السويسري جوزيف بلاتر، بصورة غير قانونية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع