تحية النازية تنهي مسيرة سبعة لاعبين ألمان (صورة)

تحية النازية تنهي مسيرة سبعة لاعبين ألمان (صورة)

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

تسببت تحية النازية في طرد سبعة لاعبين ألمان من نادٍ خلال الإشارة بهذه التحية، أثناء صورة الفريق على سبيل المزاح.

وانتشرت صورة الفريق الثاني لنادي ميهال 1920 للهواة في إحدى مقاطعات غرب ألمانيا بسرعة على الإنترنت، ما تسبب في حرج شديد للفريق وللاعبين.

وطلب مالك مطعم للكباب، وهو راعي الفريق، من اللاعبين التقاط صورة مضحكة، فما كان من اللاعبين إلا أن يرفعوا أيديهم اليمنى، فيما كان يُعرف خلال فترة الحكم النازي لألمانيا بتحية النازية.

وقام سبعة لاعبين تتراوح أعمارهم بين 18 و27 عامًا بهذه التحية خلال الصورة وهم يضحكون، وسرعان ما انتشرت هذه الصورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ونشر راعي النادي الصورة على حساباته الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لكن سرعان ما حذفها بعد دقائق بسبب ردود الفعل العنيفة.

وصُعق المجلس التنفيذي للنادي من الصورة وقام على الفور بالتخلص من اللاعبين، حيث إن هذه التحية محظورة في ألمانيا حاليًا.

وقال رئيس النادي مارك وينكنز: ”عندما اكتشفنا ذلك، عقدنا على الفور اجتماعًا لمجلس الإدارة. ووفقًا لقواعد النادي، لم نتمكن من الوصول إلى نتيجة سوى الاستغناء عن اللاعبين“.

وكذلك تم التخلص من راعي الفريق صاحب فكرة الصورة، وسيتم استبدال القميص الذي يحمل إعلانًا لمطعمه.

وأضاف وينكينز: ”لن يستمر معنا كراعٍ للفريق، وإعلانه لم يعد موجودًا في أرضية الملعب كذلك. اعتذر اللاعبون السبعة عما فعلوه وسوء تقديرهم من خلال نشر صورة تحمل لافتة كُتب عليها: ”نأسف… لجميع الناس الذين ألحقنا بهم الأذى من خلال سلوكنا المتهور“.

لكن النادي لم يغيّر قراره، ووفقًا لرئيس النادي: ”كان من الجيد اعتذارهم لكن ذلك لن يغير من قرار طردهم أي شيء“.

وقال الراعي السابق: ”لقد كان خطأ كبيرًا من جهتي، ولهذا أعتذر لللاعبين وللنادي. لكن يبدو أن ذلك لن يجدي نفعًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com