بايرن ميونخ يعمق جراح دورتموند في البوندسليغا

بطل ألمانيا يرفع رصيده في الصدارة إلى 24 نقطة في صدارة الدوري الألماني وتجمد رصيد دورتموند عند 7 نقاط المركز الـ16 بفارق نقطتين عن المركز الأخير.

قلب بايرن ميونخ حامل اللقب تأخره وعمق جراح غريمه بوروسيا دورتموند 2-1 السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.

وتابع بايرن تقديم نتائجه المعهودة فحقق 7 انتصارات و3 تعادلات ممتلكا أقوى هجوم (23) وأفضل دفاع (3) ليبتعد بالصدارة 4 نقاط موقتا عن أقرب منافسيه، فيما حقق دورتموند فوزين فقط في 10 مباريات ومني بسبع خسارات 5 منها على التوالي ليحتل المركز السادس عشر بفارق نقطتين عن فرايبورغ الأخير.

على ملعب ”اليانز ارينا“ في ميونخ وأمام 71 الف متفرج، دفع الإسباني بيب غوارديولا مدرب بايرن بتشكيلة قوية ضمت المغربي مهدي بنعطية وجيروم بواتنغ في قلب الدفاع على حساب البرازيلي دانتي، وشارك فيها الجناح الهولندي آرين روبن، وبقي الفرنسي فرانك ريبيري على مقاعد البدلاء.

وغاب روبن (30 عاما) عن مباراة فريقه ضد هامبورغ في مسابقة الكأس بسبب إصابة تعرض لها في الفخذ الأحد الماضي، في المرحلة السابقة من الدوري أمام بوروسيا مونشنغلادباخ (0-0).

وسجل روبن 5 أهداف هذا الموسم، منها هدفان في المباراة التاريخية التي اكتسح فيها بايرن ميونخ مضيفه روما الإيطالي 7-1 في دوري أبطال أوروبا قبل نحو 10 ايام.

من جهته، فضل يورغن كلوب مدرب دورتموند المهاجم الغابوني بيار ايميريك أوباميانغ على الإيطالي تشيرو ايموبيلي، أمام ماركو رويس والياباني شينجي كاغاوا والأرميني هنريخ مخيتاريان.

وكان روبن قريبا من افتتاح التسجيل مبكرا، بيد أن الحارس رومان فايدنفلر حرمه من ذلك بإبعاد الكرة فوق العارضة (6)، رد عليها مخيتاريان بكرة في القائم (9).

وحافظ بايرن على نظافة شباكه عندما صد الدولي مانويل نوير كرة أوباميانغ ببراعة (30)، لكنه عجز عن الصمود أمام رويس المرشح للانتقال إلى بايرن، إذ سدد رأسية ذكية بعد مرتدة وعرضية مميزة من أوباميانغ مفتتحا التسجيل في عقر دار الفريق البافاري (31).

وجاء الهدف بعد 688 دقيقة حافظ فيها الفريق البافاري على نظافة شباكه.

وفي الشوط الثاني، كان البولندي روبرت ليفاندوفسكي قريبا جدا من إدراك التعادل، لكنه أهدر تسديدة سهلة أمام فايدنفلر المتألق (52).

ومباشرة بعد أن أجرى غوارديولا تبديلا بإشراك ريبيري بدلا من ماريو غوتزه، مرر الأول كرة في عمق الدفاع إلى ليفاندوفسكي المندفع فسجل في مرمى فريقه السابق هدف التعادل (72).

ومرة جديدة، لعب ريبيري دورا في الهدف الثاني عندما عرقله المدافع الصربي نيفين سوبوتيتش داخل المنطقة فاحتسب الحكم ركلة جزاء ترجمها روبن بنجاح مرسلا فايدنفلر إلى الزاوية المعاكسة (85).

وهذا الهدف السابع في آخر 7 مباريات رسمية لروبن في مرمى دورتموند.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com