الفيفا: استعدادات كأس العالم للأندية تسير وفق الخطة

الفيفا: استعدادات كأس العالم للأندية تسير وفق الخطة

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الثلاثاء، إن الاستعدادات لكأس العالم للأندية المقررة في المغرب في ديسمبر كانون الأول المقبل تسير وفق الخطة الموضوعة ولم تتأثر بأزمة تفشي فيروس إيبولا، مشيرا إلى أنه يراقب الوضع أولا بأول.

وساند الفيفا أيضا قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بعدم إقامة مباريات دولية في سيراليون وغينيا وليبيريا وهي البلاد الأكثر تأثرا بالمرض بعدما أصدر توصيات للفرق واللاعبين في هذا الصدد.

وقال الفيفا في بيان ”طبقا لمنظمة الصحة العالمية لم تسجل أي حالة إصابة بإيبولا في المغرب ولذلك تتواصل جميع الاستعدادات وفقا للخطة.“

وتابع ”يراقب الفيفا الوضع ويعمل عن كثب مع السلطات المغربية ويجري تحديثا دائما للحالة بناء على توصيات منظمة الصحة العالمية.“

واستطرد ”إذا تغير الوضع فإننا سنكون على اتصال مع الأندية المشاركة.“

ومن المقرر أن يستضيف المغرب أيضا نهائيات كأس الأمم الأفريقية في يناير كانون الثاني وفبراير شباط. وطلب المغرب من الاتحاد الأفريقي تأجيل البطولة. وسيلتقي مسؤولون من الاتحاد الأفريقي مع السلطات المغربية في الرباط الأسبوع المقبل لتقرير مصير البطولة.

وقال الفيفا إن الأندية التي يشارك لاعبوها في مباراة دولية يكون أحد طرفيها دولة من الدول الثلاث الأكثر تأثرا بإيبولا يتعين عليها إخضاع اللاعبين لفحوص فور عودتهم.

وأضاف أن ليبيريا وسيراليون وغينيا يتعين عليها إقامة التدريبات وخوض المباريات على ملاعب محايدة وأنه قبل المواجهات الدولية يتعين على اللاعبين والمسؤولين من هذه الدول إجراء فحوص شخصية ”تشمل قياس درجة الحرارة يوميا“ للكشف المبكر عن أي أعراض.

وتخوض غينيا المباريات المقررة على أرضها في تصفيات كأس الأمم الأفريقية بالدار البيضاء، بينما لعبت سيراليون في جمهورية الكونغو الديمقراطية والكاميرون.

وخرجت ليبيريا من التصفيات أمام ليسوتو من الدور التمهيدي في يونيو حزيران ولم تخض أي مباراة دولية من وقتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com