مدرب باريس سان جيرمان يطالب بتأخير بداية المواسم التي تلي كأس العالم

مدرب باريس سان جيرمان يطالب بتأخير بداية المواسم التي تلي كأس العالم
Soccer Football - International Champions Cup - Bayern Munich v Paris St Germain - Woerthersee Stadium, Klagenfurt, Austria - July 21, 2018 Paris Saint-Germain coach Thomas Tuchel during the match REUTERS/Lisi Niesner

المصدر: رويترز

أشرك توماس توخيل، مدرب باريس سان جيرمان الجديد، تشكيلة من لاعبين غير معروفين ليخسر بطل فرنسا 5-1 أمام آرسنال في مباراة ودية، يوم السبت، وسيتعين عليه التأقلم حتى الأسبوع المقبل مع غياب العديد من لاعبيه الذين وصلوا مع منتخباتهم الوطنية إلى مراحل متقدمة في كأس العالم.

وبعد أن تفوَّق الفريق الإنجليزي بتشكيلة شبه كاملة أبدى توخيل قلقه بعد مباراة سنغافورة من أن بداية الموسم تأتي في وقت مبكر للاعبين مثل نيمار وإدينسون كافاني وكيليان مبابي.

وأبلغ توخيل، الذي عين خلفًا لأوناي إيمري الفائز بالثلاثية المحلية مع باريس سان جيرمان في الموسم الماضي، الصحفيين: ”الكل يحب كأس العالم ونريد مشاهدتها لكنها تؤثر بشدة على بداية موسمنا.

”من المؤكد أن هناك العديد من الحلول في سنوات إقامة كأس العالم إذ يمكن تأخير بداية الموسم قليلًا. لا يوجد سبب لإنهاء الدوري في مايو. يمكننا اللعب حتى يونيو أو يوليو في العام التالي“.

وأضاف: ”الكل يحب كرة القدم ونريد مشاهدة أفضل اللاعبين لكن يجب أن يخلدوا لبعض الراحة فهم من يقدمون هذه العروض وليس نحن. هذه رياضة اللاعبين وعلينا حمايتهم“.

وتابع: ”في الوقت الحالي نحن نقوم بذلك لكن يمكن أن تتعقد الأمور خلال الموسم، ويكون التأثير كبيرًا. لكننا نريد أن يلعبوا في كأس العالم ومع منتخباتهم وهم يريدون ذلك أيضًا“.

ويلعب باريس سان جيرمان ضد أتلتيكو مدريد في مباراته الثانية في سنغافورة، غدًا الاثنين، قبل مواجهة موناكو في كأس السوبر الفرنسية في شينتشين الصينية يوم السبت المقبل، ويفتتح الفريق الباريسي الدوري ضد كاين يوم الـ 12 من أغسطس/ آب.

ورغم أنه سيبدأ الموسم ضد منافس من المفترض أن يفوز عليه، قال توخيل، إن هذه الفرق تستمتع بمواجهة الفرق الكبيرة في وقت مبكر بعد كأس العالم.

وقال المدرب البالغ عمره 44 عامًا: ”عندما كنت مدربًا لماينتس وهو فريق صغير في ألمانيا كنا نريد دائمًا مواجهة الكبار كل عامين بعد بطولة كبيرة مباشرة سواء أكانت كأس العالم أم بطولة أوروبا“.

وأضاف: ”كنا مستعدين بتشكيلة كاملة وفي بعض الأحيان بإعداد يصل إلى ستة أسابيع قبل بداية الموسم. كنا جاهزين من الدقيقة الأولى لذا النتائج الغريبة يمكن أن تحدث في هذا الوقت من العام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com