عناق مودريتش ورئيسة كرواتيا ورقصة رونالدينهو وسجدة بوغبا أبرز مشاهد الليلة الأخيرة في كأس العالم 2018

عناق مودريتش ورئيسة كرواتيا ورقصة رونالدينهو وسجدة بوغبا أبرز مشاهد الليلة الأخيرة في كأس العالم 2018

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

أُسدل الستار على بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم بفوز منتخب فرنسا؛ بعد أن حصد الديوك اللقب من أنياب كرواتيا بعد فوز مثير في المباراة النهائية، التي أقيمت مساء الأحد بنتيجة 4-2 في العاصمة الروسية موسكو.

وشهدت الليلة الأخيرة في كأس العالم 2018 العديد من المشاهد التي سرقت الأضواء، وهو ما ترصده ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

عناق مودريتش ورئيسة كرواتيا

خطفت رئيسة كرواتيا كوليندا جرابار كالعادة الأضواء وحضرت المباراة النهائية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ غياني إنفانتينو.

وعانقت رئيسة كرواتيا جميع لاعبي المنتخبين وأيضاً رئيس فرنسا وهنأته بتتويج بلاده، ولكن عناقها مع النجم لوكا مودريتش أفضل لاعب في المونديال كان مختلفًا.

حرصت رئيسة كرواتيا على تهدئة غضب قائد منتخب بلادها بعد ضياع حلم التتويج، كما أنها ظهرت وكأنها تبكي بعد العناق عقب استلام مودريتش جائزة أفضل لاعب في البطولة.

رقصة رونالدينهو

في حفل الختام، خطف النجم البرازيلي المعتزل رونالدينهو الأضواء بعدما شارك الفتيات الرقص أثناء الحفل الاستعراضي.

وقام رونالدينهو بالعزف على الطبلة، ورقص مع المشاركين في العرض الرائع والحفل المميز لختام المونديال.

سجدة بوغبا

تنوعت احتفالات لاعبي فرنسا بعد التتويج بلقب المونديال؛ إلا أن النجم بول بوغبا خطف الأضواء كعادته.

سحب بوغبا البساط بالسجدة على أرض الملعب، وهو ما أدى لانتشار الصور لها، وهو يحتفل ساجداً ليؤكد إسلامه، كما أن بوغبا رقص مع كأس العالم رقصة الداب الشهيرة، والتي قام بها من قبل مع يوفنتوس الإيطالي ومانشستر يونايتد الإنجليزي.

شمسية بوتين

من المشاهد التي خطفت الأضواء أيضاً قيام الحرس الخاص بالرئيس الروسي بوضع شمسية فوق رأسه أثناء تسليم الميداليات للمنتخبين بسبب هطول الأمطار الغزيرة.

وكان الأمر اللافت أن الحرس استعان بشمسية واحدة لبوتين تاركاً رئيسي فرنسا وكرواتيا ورئيس الفيفا بدون أي مظلة قبل أن يتم تدارك الأمر بعد دقائق.

اعتزال عادل رامي

من أبرز الأنباء التي شهدتها الليلة الأخيرة اعتزال المدافع الفرنسي عادل رامي دوليًا بعد التتويج بلقب المونديال.

واختار عادل رامي إنهاء مسيرته الدولية بعد أن تواجد في القائمة النهائية التي خاضت البطولة رغم عدم مشاركته في أي دقيقة.