نهائي كأس العالم 2018.. كيف يتجنب ديوك فرنسا سيناريو صدمة 2016 ضد كرواتيا؟

نهائي كأس العالم 2018.. كيف يتجنب ديوك فرنسا سيناريو صدمة 2016 ضد كرواتيا؟
FILE PHOTO: World Cup - Round of 16 - France vs Argentina - Kazan Arena, Kazan, Russia - June 30, 2018 France's Antoine Griezmann shoots from a free kick REUTERS/Michael Dalder/File Photo

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

يدخل منتخب فرنسا نهائي بطولة كأس العالم 2018 أمام كرواتيا، مساء غدًا الأحد، بحثًا عن التتويج بلقب المونديال الغائب عن أحضان الديوك الفرنسية منذ 20 عامًا.

ورغم امتلاك المنتخب الفرنسي العديد من الأسلحة الهجومية المميزة والنجوم الرائعين في الخطوط كافة دفاعاً وهجوماً إلا أن الجماهير الفرنسية تخشى تكرار كابوس نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية 2016 حين خسر منتخب الديوك الفرنسية على يد البرتغال.

وأصبح السؤال كيف يتجنب منتخب فرنسا هذا السيناريو في مواجهة كرواتيا؟ هذا ما تستعرضه ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

سيناريو الهدف المبكر

يحتاج منتخب فرنسا للتسجيل مبكراً على حساب كرواتيا والحفاظ على تقدمه.

ويضمن الهدف المبكر فرصة لوجود مساحات في دفاعات كرواتيا إلا أنه لا يضمن بالطبع الخروج بالفوز؛ خاصة أن الكروات تعرضوا لنفس الموقف من قبل في مباراة الدنمارك وتعادلوا سريعاً، وفي مباراة إنجلترا وتعادلوا بعد فترة طويلة من التأخر وصلت إلى 68 دقيقة.

استغلال إجهاد كرواتيا

يحتاج منتخب فرنسا لاستغلال حالة الإجهاد الشديد التي تطارد لاعبي منتخب كرواتيا، خاصة أنهم خاضوا في مرحلة خروج المغلوب 3 مباريات كلها امتدت إلى 120 دقيقة كاملة اثنان منهما حسما بضربات الترجيح.

ويسعى منتخب الديوك الفرنسية لحسم الأمور مبكراً من خلال التسجيل المبكر ومحاولة تعزيز التقدم.

الحذر من ماندوزكيتش

يبقى دفاع منتخب فرنسا لحاجة إلى الحذر من تحركات الثعلب الكرواتي الخطير ماريو ماندوزكيتش المهاجم المتميز والقدير.

وسجل ماريو هدف الفوز القاتل في مباراة إنجلترا، ويجيد ماريو التحرك السريع على الأطراف والاختراق من أقصر الطرق إلى المرمى واللعب بشكل سريع وفعال، وهو ما يجعله أخطر الحلول بالنسبة لكرواتيا.

ومع أنباء غياب ماريو بسبب الإجهاد، يبقى منتخب فرنسا مطالباً بالحذر من مشاركة هذا اللاعب، حسبما أكد هيثم فاروق، مدافع فينورد الهولندي الأسبق لـ“إرم نيوز“، أن ماريو يقدم بطولة رائعة في مونديال روسيا.

وأضاف: ”ماريو أحد أبرز المهاجمين في المونديال يستطيع هز الشباك من أنصاف الفرص بجانب قوة خط الوسط بوجود الثلاثي المتميز لوكا مودريتش وإيفان راكيتيتش وإيفان بيريسيتش“.

توزيع المجهود البدني

وأصبح منتخب فرنسا بحاجة إلى توزيع مجهود لاعبيه البدني بما يتناسب مع المباراة وإمكانية امتدادها إلى 120 دقيقة.

ويتميز منتخب كرواتيا بالقوة البدنية والقدرة على توزيع المجهود على مدار المباراة وهو ما استفاد منه المنتخب الكرواتي في المباريات الماضية في المونديال.