لاعبون ودعوا كأس العالم إلى الأبد – إرم نيوز‬‎

لاعبون ودعوا كأس العالم إلى الأبد

لاعبون ودعوا كأس العالم إلى الأبد

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

غادرت عدة منتخبات كأس العالم الحالية روسيا 2018، وبلغ عددها 24 منتخبًا، ولم يتبق سوى 8 منتخبات ستتنافس على اللقب بداية من دور ربع النهائي الذي ينطلق الجمعة.

وودعت جماهير كرة القدم عدة لاعبين لن يكون بوسعهم اللعب في مونديال قطر 2022؛ إما بسبب اعتزالها الدولي أو تقدمها في السن، بينما يُنتظر توديع المزيد من النجوم الحاضرة في المنتخبات المتأهلة لدور ربع النهائي، يبقى أبرزهم الكرواتيان لوكا مودريتش وإيفان راكيتش والبرازيليان تياغو سيلفا وميراندا والبلجيكي كومباني، وكلهم بسبب التقدم في السن.

ونشرت صحيفة “ ماركا “ أسماء عدة نجوم يعتبر مونديال روسيا الأخير في علاقتهم بكؤوس العالم نستعرضهم..

الإسباني أندرياس إنييستا

قرر الاعتزال دوليًا بعد خروج إسبانيا من دور الـ16 بعد مشوار حافل حمل خلاله اللقب في 2010، وحتى لو قرر العودة من الاعتزال فعمره حاليًا 34 سنة وسيكون 38 سنة في مونديال قطر.

الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو

قرر بدوره الاعتزال دوليًا والرحيل للدوري الصيني، في بداية السنة الحالية كانت بداية نهاية مسيرته مع كرة القدم إذ من المحتمل أن يعتزل قبل مونديال قطر 2022 نهائيًا.

لعب ماسكيرانو 147 لقاء دوليًا، وهو اللاعب الأكثر حملًا للقميص الأرجنتيني لكن صديقه ومواطنه ليونيل ميسي بإمكانه تجاوزه لو استمر في اللعب رغم كونه بدوره قد يعتزل دوليًا.

الإسباني دافيد سيلفا

نفس مشوار زميله أندرياس إنييستا حمل كأس العالم في 2010، وتعرض لانتقادات بسبب مستواه في مونديال روسيا، وخرج من المونديال يحمل كرة للذكرى كوداع لمسابقة لن يكون حاضرًا فيها مجددًا.

يبلغ سيلفا 32 سنة، وسيكون في عمر 36 سنة في مونديال قطر، ومع المطالبة بالتغيير في إسبانيا سيكون أول الضحايا لمنح الفرصة للأجيال القادمة.

البرتغالي بيبي

طبع المدافع الصلب مرحلة طويلة من تاريخ المنتخب البرتغالي، وتوج بلقب أمم أوروبا وبدوره ودع كؤوس العالم بمشاركته في روسيا 2018، إذ سيكون عمره 39 سنة في مونديال قطر، وربما يعتزل نهائيًا في غضون سنتين على أبعد تقدير.

المكسيكي رافائيل ماركيز

شارك في 5 كؤوس للعالم، ودخل التاريخ، ويعتبر قيصر المكسيك وأسطورتها، وكان معجزة أن يشارك في مونديال روسيا عن عمر 39 سنة، وستكون المكسيك دونه في المنافسات القادمة.

الألماني ماريو غوميز

منحه خواكيم لوف فرصة المشاركة في كأس العالم في روسيا لكن الخروج المبكر بخر أحلامه في تحقيق إنجاز جديد لكرة القدم الألمانية.

وبالنظر لكونه سيبلغ 37 سنة في مونديال قطر 2022، والإمكانيات الهجومية المتوفرة في ألمانيا فماريو غوميز ودع بدوره كأس العالم.

البرتغالي كوريزما

صديق رونالدو ورفيق مسيرته في البدايات، شارك في كأس العالم وعمره 34 سنة، وودع المسابقة تاركًا خلفه هدفًا رائعًا في مرمى إيران.

سيكون عمره 39 سنة في قطر، ورغم إمكانياته البدنية الهائلة التي تؤهله للإستمرار في اللعب؛ لكنه قد ينهي مسيرته في دوري أقل قوة في المستقبل.

الكولومبي رادميل فلكاو

حقق أمنيته بالمشاركة في كأس العالم بعدما غاب عن مونديال البرازيل بسبب إصابة في الركبة كانت أيضًا سببًا في تراجع مستواه وقوته.

يبلغ حاليًا من العمر 32 سنة، وفي مونديال قطر سيبلغ 36 سنة، وهو ما يجعل حضوره للمرة الثانية شبه مستحيل.

الإسباني جيرارد بيكيه

سبق أن أعلن أن مونديال روسيا سيكون الأخير في مسيرته الدولية برفقة المنتخب الإسباني؛ لكنه لم يؤكد الخبر بعد الخروج أمام روسيا في دور الـ16.

ورغم كونه سيبلغ 35 سنة فقط في مونديال قطر 2022؛ لكن التغيير المحتمل في منتخب إسبانيا ومشاكله الكبيرة مع الجماهير بسبب مواقفه السياسية وقراره السابق جميعها عوامل ستجعل وجوده في المونديال القادم مستحيلًا، ويكفيه فخرًا أنه حمل اللقب في 2010.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com