إصابة جيمس رودريغيز تترك مدرب كولومبيا في حالة ”قلق شديد“ – إرم نيوز‬‎

إصابة جيمس رودريغيز تترك مدرب كولومبيا في حالة ”قلق شديد“

إصابة جيمس رودريغيز تترك مدرب كولومبيا في حالة ”قلق شديد“

المصدر: رويترز

قال خوسيه بيكرمان مدرب كولومبيا إنه شعر ”بقلق شديد“ بعدما اضطر صانع اللعب جيمس رودريغيز للخروج من الملعب في آخر مباريات الفريق، ضمن المجموعة الثامنة في كأس العالم لكرة القدم أمام السنغال، اليوم الخميس.

وشارك رودريغيز في أول نصف ساعة من الفوز المثير 1-صفر على السنغال قبل استبداله لتصبح مشاركته في دور الستة عشر محل شك.

وفي حال فشل المهاجم، المعار من ريال مدريد إلى بايرن ميونيخ، في التعافي بالوقت المناسب؛ سيمثل غيابه ضربة قاصمة للفريق القادم من أمريكا الجنوبية.

وحصل رودريغيز على الحذاء الذهبي كهداف كأس العالم الأخيرة في البرازيل عندما قاد بلاده لبلوغ دور الثمانية قبل أربع سنوات.

وبدأ رودريغيز مشوار منتخب بلاده في البطولة على مقاعد البدلاء أمام اليابان، حيث كان يتعافي من إصابة في ربلة الساق لكنه عاد للتشكيلة الأساسية وقدم أداءً رائعًا في المباراة الثانية أمام بولندا.

وأضاف بيكرمان للصحفيين عقب احتلال كولومبيا صدارة المجموعة ”ما يمكن قوله إنني أشعر بقلق شديد. إنه وضع صعب للغاية بالنسبة لفريقي.

”تدرب أمس بشكل طبيعي…ثم تدرب بعدها على تسديد ركلات حرة وركلات الجزاء وكان لائقًا تمامًا وحتى التدريب الأخير لم تكن هناك أي إشارة لإصابته“.

وأضاف ”لا أعرف حالته بالتحديد الآن“.

وستفتقد كولومبيا لإبداعات رودريجيز ومهاراته في حال غيابه عن مباراة دور الستة عشر، حيث كافح الفريق من أجل التغلب على السنغال قبل هدف ييري مينا من ضربة رأس قوية في الدقيقة 74 والتي منحت الفريق انتصارًا مثيرًا.

ودفع هذا الانتصار بكولومبيا لصدارة المجموعة، بينما ودعت السنغال المسابقة؛ لأن لاعبيها حصلوا على إنذارات أكثر من اليابان صاحبة المركز الثاني.

وكانت هذه أول مرة تستخدم فيها هذه القاعدة في كأس العالم، حيث ودعت السنغال البطولة بسبب عدد البطاقات الصفراء للاعبيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com