مباراة كرواتيا وآيسلندا.. لوفرين: لو كان مودريتش إسبانيًا لفاز بالكرة الذهبية ومصلحة الأرجنتين لا تهمنا – إرم نيوز‬‎

مباراة كرواتيا وآيسلندا.. لوفرين: لو كان مودريتش إسبانيًا لفاز بالكرة الذهبية ومصلحة الأرجنتين لا تهمنا

مباراة كرواتيا وآيسلندا.. لوفرين: لو كان مودريتش إسبانيًا لفاز بالكرة الذهبية ومصلحة الأرجنتين لا تهمنا
Soccer Football - World Cup - Group D - Argentina vs Croatia - Nizhny Novgorod Stadium, Nizhny Novgorod, Russia - June 21, 2018 Croatia's Luka Modric scores their second goal REUTERS/Ivan Alvarado

المصدر: رويترز

قال ديان لوفرين مدافع منتخب كرواتيا لكرة القدم، إن زميله لوكا مودريتش كان يمكن أن يفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، لو كان يحمل الجنسية الألمانية أو الإسبانية، لكنه لا يلقى التقدير الكافي بسبب جنسيته.

وأحرز مودريتش هدفًا رائعًا بمهارة فردية في فوز كرواتيا المبهر 3/0 على الأرجنتين، كما سجل هدفًا آخر من ركلة جزاء في مباراة بلاده الافتتاحية في المجموعة الخامسة بكأس العالم أمام نيجيريا.

وشكل مودريتش لاعب وسط ريال مدريد ثنائيًا قويًا في وسط الملعب مع إيفان راكيتيتش لاعب برشلونة، لكن لوفرين يشعر بأن قدرات مودريتش لا تلقى التقدير المناسب.

وقال مدافع ليفربول: ”من دواعي سروري أن ألعب بجوار لوكا مودريتش؛ لأنه واحد من أفضل لاعبي كرة القدم حاليًا“.

”كان مورديتش سيحظى باهتمام أكبر مما هو عليه الآن لو كان يحمل الجنسية الألمانية أو الإسبانية. كان يمكنه الفوز بالكرة الذهبية“.

وأضاف ”يحظى باهتمام أقل مما يستحقه لأننا بلد صغير. لكننا جميعًا نعشق كرة القدم ونعرف أن مورديتش لاعب رائع. إنه واحد من أفضل لاعبي العالم حاليًا“.

ولم يفز أي لاعب كرواتي بجائزة أفضل لاعب في العالم من قبل لكن دافور شوكر احتل المركز الثاني في 1998، وهو العام نفسه الذي بلغ فيه منتخب كرواتيا الدور قبل النهائي في كأس العالم.

ومع تأكد بلوغ كرواتيا دور الـ 16، ألمح المدرب زلاتكو داليتش إلى إمكانية اشراك لاعبي الصف الثاني أمام آيسلندا بعد غد الثلاثاء مع رغبته في الحفاظ على 6 لاعبين حصلوا على إنذارات.

ويعني حصول أي لاعب منهم على إنذار ثانٍ إيقافه في دور الـ 16، وبينما تأمل نيجيريا والأرجنتين أن تحقق كرواتيا الفوز، قال لوفرين إن منتخب بلاده يجب أن يفكر في مصلحته أولًا.

وقال: ”أتفهم قلق الأرجنتين ورغبتهم في أن تلعب كرواتيا بتشكيلتها الأساسية في المباراة المقبلة لكن علينا أن نراعي أيضًا أننا لا يجب أن نشرك اللاعبين الذين حصلوا على إنذارات“.

”هذا أمر يبعث على القلق، ويجب أن يتم وضعه في الاعتبار. المدرب هو صاحب القرار النهائي في هذا الشأن، وكلنا على أتم استعداد للمباراة“.

وأضاف ”هدفنا بالتأكيد هو الحصول على 9 نقاط، لكننا نعتقد أن الفوز على أيسلندا لن يكون سهلًا. لعبنا أمام آيسلندا من قبل ونعرف أنه فريق يستحق الاحترام“.

وقال لوفرين إن لاعبي الصف الثاني في كرواتيا ألحقوا الهزيمة باللاعبين الأساسيين مرتين في 3 مباريات تدريبية.

ولاعبو كرواتيا الستة الذين حصلوا على إنذارات، هم راكيتيتش وشيمه فرساليكو وماريو مانزوكيتش ومارسيلو بروزوفيتش وفيدران تشورلوكا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com