ماذا قالت الصحف بعد مباراة الأرجنتين وكرواتيا عن النتيجة وميسي ومودريتش؟ – إرم نيوز‬‎

ماذا قالت الصحف بعد مباراة الأرجنتين وكرواتيا عن النتيجة وميسي ومودريتش؟

ماذا قالت الصحف بعد مباراة الأرجنتين وكرواتيا عن النتيجة وميسي ومودريتش؟
Soccer Football - World Cup - Group D - Argentina vs Croatia - Nizhny Novgorod Stadium, Nizhny Novgorod, Russia - June 21, 2018 Argentina's Lionel Messi looks dejected after Croatia's Ante Rebic scores their first goal REUTERS/Matthew Childs TPX IMAGES OF THE DAY

المصدر: رويترز ونورالدين ميفراني - إرم نيوز

كالت وسائل الإعلام الكرواتية المديح لمنتخبها الوطني بعد فوزه المذهل على الأرجنتين في كأس العالم لكرة القدم، وهي نتيجة قادته للتأهل إلى دور الـ 16 لأول مرة منذ 1998 عندما احتل المركز الثالث.

وأرسل الفوز 3/0 في نيجني نوفجورود، الخميس، المنتخب الكرواتي إلى الدور الثاني قبل جولة واحدة على نهاية دور المجموعات بعد نتيجة وصفتها صحيفة ”سبورتسكي نوفوستي“ اليومية بأنها ”انتصار مذهل ستتم روايته للأجيال القادمة“.

وأضافت الصحيفة ”إنها ملحمة سيتم تذكرها لسنوات ويوحي الأداء بأن الجيل الكرواتي الحالي قد يحوّل كل أحلامنا إلى حقيقة“.

ونشرت نسخة الصحيفة على الإنترنت صورًا للجماهير السعيدة وهي تحتفل في كافة أرجاء البلاد، وسبح بعضهم في النافورات الموجودة في زغرب وارتدى آخرون قميص المنتخب الوطني المكون من مربعات حمراء وبيضاء.

وقالت ”سبورتسكي نوفوستي“ إن تفوق المدرب زلاتكو داليتش الخططي تسبب في خنق ليونيل ميسي لاعب الأرجنتين البارز وساعد كرواتيا على الفوز على عملاق أمريكا الجنوبية بأهداف ”مذهلة“ في الشوط الثاني عن طريق آنتي ريبيتش ولوكا مودريتش وإيفان راكيتيتش.

وقال موقع ”إندكس“ على الإنترنت إن كرواتيا لم يسبق لها الفوز بهذا الشكل الرائع على منافسين في مكانة الأرجنتين، وأضافت أن المنتخب الوطني الآن في موقع ”لم تحلم به سوى أكثر الجماهير شجاعة“.

وتابع ”يجب الآن تصدر المجموعة من أجل تجنب مواجهة محتملة في دور الـ 16 ضد فرنسا. ديان لوفرين حتى الآن هو أفضل قلب دفاع في كأس العالم ومودريتش هو لاعب الوسط الأكثر روعة“.

كما نشر صورًا للمشجعين الذين احتشدوا في شوارع المدن الكرواتية وأشعلوا الألعاب النارية بعد المباراة ونقل عن أحدهم قوله: ”هذا أفضل يوم في حياتي“.

وقال مشجع آخر: ”الشوط الأول لم يكن رائعا لكننا حطمناهم في الشوط الثاني وأتمنى أن نواصل التألق حتى النهائي“.

وقالت صحيفة ”سلوبودنا دالماتسيا“ التي تصدر في سبليت إن منتخب كرواتيا ”أصاب ميسي ودييغو مارادونا وبقية العالم بصدمة“ مضيفة أن مارادونا الفائز بكأس العالم 1986 لم يستطع منع دموعه بعد المباراة.

وأضافت ”مشجعو كرواتيا في نيجني نوفجورود كانوا في قمة التألق رغم أن عددهم أقل من الأرجنتينيين“.

ونشرت صحيفة ”فيتشيرني ليست“ صورة لآلاف المشجعين المحتشدين في ساحة بان يلاتشيتش في زغرب لمشاهدة المباراة عبر شاشة عملاقة وأشعلوا العديد من الألعاب النارية بعد صفارة النهاية.

وقالت: ”تم الاحتفال بالفوز في كافة أنحاء كرواتيا بعد أداء خيالي حطم ميسي وفريقه“.

”بينما اختفى ميسي تمامًا، لعب مودريتش مثل الساحر واستحق كل الإشادة“.

في المقابل قست الصحافة الأرجنتينية بقوة على منتخبها بعد الهزيمة الثقيلة بنتيجة 3/0 أمام منتخب كرواتيا، في الجولة الثانية من المجموعة الرابعة، التي قربته من الخروج من نهائيات كأس العالم روسيا 2018.

واختارت أغلب وسائل الإعلام الأرجنتينية لقب ”الفضيحة“ على الهزيمة، مؤكدة أن البقاء في كأس العالم يحتاج لما يشبه المعجزة عبر انتظار نتائج المنافسين، وهدايا منتخب كرواتيا الذي تأهل رسميًا للدور الثاني.

وكتبت صحيفة ”La Nacion“ عنوانًا مثيرًا“ الأرجنتين تجلب العار أمام كرواتيا وتضع مستقبلها في خطر“.

بينما كتبت صحيفة ”Clarín“ عنوانًا تصف الهزيمة بالكارثة، وجاء في مقال فيه: ”كارثة أمام كرواتيا، الأرجنتين بخيبة أمل وقدم خارج المونديال“.

وتساءلت إحدى القنوات التلفزيونية بعد النتيجة مباشرة: ”في أي ساعة سيستقيل خورخي سامباول“؟، في إشارة لتحميله مسؤولية الهزيمة والإقصاء المنتظر.

وكتبت الصحيفة الشهيرة ”أوليه“ عنوانًا تتحدث فيه عن أسباب الخسارة والمشكلة، وعنونت ”فرنسان المشكلة “ وعليها صورة للحارس الأرجنتيني ويلي كاباليرو.

من جهة أخرى قالت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية إن عدد الأرجنتينيين الراغبين في مغادرة النجم ليونيل ميسي للمنتخب، أصبح في تزايد كبير بعد نكسة كرواتيا، معتبرة أن منتخب التانغو تعرض لهزة عنيفة تحتاج للتغير، وأن القائد الحالي يمكن أن يعتزل اللعب نهائيًا بعد الخروج الرسمي من كأس العالم روسيا 2018.

هذا وأكد سيرجيو أغويرو مهاجم المنتخب الأرجنتيني، على الأجواء المشحونة داخل غرف الملابس، إذ رد على سؤال لصحفي حول تصريحات المدرب خورجي سامباولي وقال: ”اتركه يقول ما يريد“.

وكان سامباولي قد أكد أن المشروع الذي جهزه فشل، لأنه كان يرغب في وضع مجموعة لاعبين حول ميسي، لكن ذلك لم يتم بشكل جيد.

سيميوني يكشف رأيه
في سياق متصل، سُرِّب تسجيل صوتي يتحدث خلاله الأرجنتيني دييغو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد مع مساعده ومواطنه حارس المرمى السابق بورغوس، حول وضعية المنتخب الأرجنتيني بعد الهزيمة 3/0 أمام كرواتيا.

وقال سيميوني لمساعده: ”ما حدث حاليًا يحدث منذ 4 أعوام من طرف الجميع، القادة في المنتخب ومسؤولي الكرة، ما أراه هو منتخب ضائع كان عليهم أن يبدؤوا اللقاء كما فعلوا أمام إيسلندا“.

وأضاف الدولي الأرجنتيني السابق: ”ميسي لاعب ممتاز، لكن ممتاز مع لاعبين ممتازين، وإن كنت ستختار بين ميسي ورونالدو ليكون برفقة لاعبين عاديين من تختار؟“.

وكان سيميوني موجهًا سؤاله لمساعده، وهو السؤال الذي ظل دون جواب، لكن الظاهر أن مدرب أتلتيكو مدريد يفضل النجم البرتغالي في هذا المجال.

ورغم الانتقادات يؤمن سيميوني بإمكانية التأهل وقال لمساعده: ”الأرجنتين تعيش لحظة سيئة لكن سيتأهلون، وأتمنى ألا أكون مخطئًا لأن نيجيريا ستهزم أيسلندا، والأرجنتين بإمكانها هزم نيجيريا، وكرواتيا لن تخسر أمام آيسلندا“.

ويعتقد سيميوني أن الصراع داخل غرف الملابس كبير وقال: ”أتصور أنهم سيضربون بعضهم في غرف الملابس، لكن هناك شخصًا سيحملونه المسؤولية هو كاباليرو“.

وأضاف: ”فعلها بالفعل، لكن أنت فعلتها سابقًا ضد إسبانيا وإيطاليا، لكن الكرة ذهبت إلى العارضة، في المونديال حين تخطئ فهو هدف“.

وحمل مدرب أتلتيكو مدريد المسؤولية للمدرب دون نسيان واللاعبين إذ قال: ”دائمًا أقول إن اللاعبين أهم ركائز اللعبة لكن 60% وليس 90%، حين يفسد المدرب الأمر سيكون أسوأ من اللاعبين لذلك فهو مشارك في كل شيء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com