مباراة الأرجنتين وكرواتيا.. هل يودع ميسي كأس العالم 2018 مبكرًا؟ – إرم نيوز‬‎

مباراة الأرجنتين وكرواتيا.. هل يودع ميسي كأس العالم 2018 مبكرًا؟

مباراة الأرجنتين وكرواتيا.. هل يودع ميسي كأس العالم 2018 مبكرًا؟

المصدر: يوسف هجرس- إرم نيوز

يحاصر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أسطورة الساحرة المستديرة ونجم نادي برشلونة الإسباني، كابوس الخروج المبكر من بطولة كأس العالم 2018، التي تستضيفها روسيا.

وتعادل المنتخب الأرجنتيني مع آيسلندا في المباراة الأولى ببطولة كأس العالم، وبالتالي تبقى مباراة كرواتيا في غاية الأهمية بالنسبة لراقصي التانجو لحصد الفوز، وإلا فإن الخسارة ستضعف كثيرًا من آمال رفاق ميسي.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح مباراة الأرجنتين وكرواتيا:

الضغوط تحاصر ميسي

تحاصر الضغوط النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بشكل كبير بعد أن سقط المنتخب في فخ التعادل مع آيسلندا المغمور، واكتفى بنقطة في الجولة الأولى.

وقدم منتخب الأرجنتين عرضًا ليس بالقوة المنتظرة، ولكن الضغوط والانتقادات تحاصر النجم ميسي الذي أعلن قبل كأس العالم أنه ربما يتخذ قرارًا بالاعتزال دوليًا حال الفشل في تحقيق لقب المونديال.

وأكد محمد زيدان، مهاجم منتخب مصر الأسبق، لـ“إرم نيوز“ أن المنتخب الأرجنتيني من الفرق القوية، ولكنه يفتقد الحلول المختلفة ويتركز تفكير الجميع داخل المستطيل الأخضر على التمرير إلى ميسي لصناعة الفارق.

وأضاف: “ في رأيي أن ميسي يستطيع أن يصنع الفارق بموهبته ولمساته الفردية، ولكن يجب توفير حلول مختلفة في الخطة الأرجنتينية“.

تحكم كرواتيا

يعتمد منتخب كرواتيا على التحكم والإيقاع الهادئ والتمرير الدقيق، خاصة في وجود الثنائي لوكا مودريتش وإيفان راكيتيتش.

وأظهرت مباراة نيجيريا قدرات رائعة لخط الوسط الكرواتي في التحكم بالكرة، وهو الأمر الذي يعتمد عليه المدرب زلاتكو داليتش في مهمته لحسم المباراة أمام الأرجنتين.

صراع رأس الحربة

يراهن المنتخب الأرجنتيني على رأس الحربة الموهوب وصاحب القدرات التهديفية العالية سيرجيو أغويرو من أجل هز الشباك وصناعة الفارق.

ويعتمد المنتخب الكرواتي على الثنائي نيكولا كرامريتش وخلفه ماريو مانزوكيتش صاحب الخبرات الكبيرة، والذي يجيد اللعب على الأطراف أو الاختراق من العمق، ويمثل خطورة كبيرة في تحركاته من العمق.

أطراف زلاتكو وخطط سامباولي

يعتمد المدرب زلاتكو داليتش المدير الفني لمنتخب كرواتيا على الأطراف مع تقدم الظهير الأيمن جايمي فارساليكو باستمرار وتحركات لاعبي الوسط.

ويعتمد المدرب خورخي سامباولي المدير الفني للأرجنتين على الأداء الفردي من جانب ليونيل ميسي وباولو ديبالا مع وجود سيرجيو أغويرو كمهاجم مميز في خطة هجومية تعتمد على الاختراق من العمق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com