هدف منتخب السنغال ضد بولندا يعرضها لانتقادات شديدة (صور) – إرم نيوز‬‎

هدف منتخب السنغال ضد بولندا يعرضها لانتقادات شديدة (صور)

هدف منتخب السنغال ضد بولندا يعرضها لانتقادات شديدة (صور)
Soccer Football - World Cup - Group H - Poland vs Senegal - Spartak Stadium, Moscow, Russia - June 19, 2018 Senegal's M'Baye Niang scores their second goal past Poland's Wojciech Szczesny REUTERS/Kai Pfaffenbach TPX IMAGES OF THE DAY

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

عاد المنتخب السنغالي للانتصارات في كأس العالم بعد 16 عامًا، عقب الفوز على فرنسا في 2002، لكنه انتصار على بولندا بهدفين مقابل تعرض لانتقادات شديدة.

ورغم أن بولندا بقيادة روبرت ليفاندوفسكي دخلت البطولة، وهي في المركز الثامن على العالم في تصنيف الفيفا، إلا أنها ظهرت بشكل متواضع للغاية أمام المنتخب الأفريقي، الذي حقق أول انتصار للقارة في البطولة حتى الآن، بعد خسارة مصر والمغرب وتونس ونيجيريا في الجولة الأولى.

وبعد أن تقدمت السنغال بفضل هدف تياغو تشيونيك في مرماه، إثر خطأ فادح في الشوط الأول، حسم مباي نيانغ المباراة لصالح فريقه بعد مرور ساعة من عمر اللقاء.

https://twitter.com/TheAthleticSCCR/status/1009109694907076609

وأشارت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، إلى أن هذا الهدف أثار الكثير من الجدل، حيث كان نيانغ يخضع للعلاج خارج الملعب وسمح له الحكم بالنزول، بينما كانت زملاؤه ينقذون هجمة بولندية، ليتلقى الكرة وسط ملعب الفريق الأوروبي، دون أن يكون الدفاع مستعدًا للتصدي له، ليستغل قرار الحارس فويتشيخ شتينسني بالاندفاع إلى خارج منطقة الجزاء، ليسيطر على تمريرة طويلة أعادها أحد لاعبي بولندا إلى الخلف.

وأصلح جزيجوز كريكوفياك، الذي تسبب في الهدف الثاني للسنغال بسبب إعادته الكرة الى الخلف، من خطئه بعض الشيء، بتسجيله هدف بولندا الوحيد من ضربة رأس في الدقيقة 86، لكن الوقت كان قد فات بالنسبة لبولندا للتعويض.

وتركت هذه النتيجة السنغال، التي اشتهرت بفوزها على فرنسا حاملة اللقب في المباراة الافتتاحية لنهائيات كأس العالم 2002، متساوية مع اليابان في صدارة المجموعة الثامنة.

ومن الواضح أن نيانغ فاجأ كريكوفياك بنزوله ليجبره على إعادة الكرة بشكل خاطئ، ليشعر العالم بتعاطف كبير مع بولندا بسبب هذا الهدف غير الشريف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com