مباراة الأرجنتين ضد أيسلندا.. هل يرد ليونيل ميسي على تألق كريستيانو رونالدو؟

مباراة الأرجنتين ضد أيسلندا.. هل يرد ليونيل ميسي على تألق كريستيانو رونالدو؟
Soccer Football - World Cup - Argentina Training - Bronnitsy, Moscow Region, Russia - June 15, 2018. Players train. REUTERS/Albert Gea

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

تتجه الأنظار، السبت، إلى مباراة الأرجنتين وأيسلندا في افتتاح منافسات المجموعة الرابعة ببطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم.

وتترقب الجماهير الظهور الأول للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف برشلونة الإسباني ونجم التانجو بعد التألق الكبير من غريمه التقليدي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد وتسجيله هاتريك مع منتخب البرتغال ضد إسبانيا.

وتستعرض ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأمور عن مباراة الأرجنتين وأيسلندا.. فإلى السطور التالية:

تألق رونالدو
قدم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو حالة من التألق بعدما سجل هاتريك في مباراة إسبانيا ببطولة كأس العالم بالجولة الأولى في المجموعة الثانية.

ولعب كريستيانو رونالدو بشكل ممتاز ضد إسبانيا وسجل هاتريك وأشعل المنافسة مبكرًا مع ليونيل ميسي وهو الأمر الذي يجعل الأنظار تتجه نحو نجم الأرجنتين.

الضغوط تحاصر ميسي
تحاصر الضغوط ليونيل ميسي في مواجهة أيسلندا خاصة أن اللاعب الملقب بـ“البرغوث“ لديه طموح كبير في كأس العالم 2018.

ويسعى ميسي لقيادة الأرجنتين للفوز ببطولة كأس العالم 2018 وهو الحلم الغائب الذي ينتظره اللاعب بعد مشوار طويل وانتقادات واسعة لضعف نتائجه.

بداية الأرجنتين
يسعى منتخب الأرجنتين لتقديم بداية قوية في مواجهة أيسلندا وتوجيه إنذار للمنافسين خاصة في ظل الانتقادات التي تحاصر راقصي التانجو لأدائه الهزيل في الوديات.

ويسعى المدرب خورخي سامباولي المدير الفني لمنتخب الأرجنتين لتقديم بداية قوية للرد على المشككين معتمدًا على قدرات ومهارات كتيبة اللاعبين الموهوبين، وعلى رأسهم ليونيل ميسي وأيضًا غونزالو هيغواين وسيرجيو أغويرو وجيوفاني لو سيلسو.

وأكد هيثم فاروق، مدافع منتخب مصر الأسبق لشبكة ”إرم نيوز“ أن المنتخب الأرجنتيني أمام مهمة صعبة للفوز على حساب أيسلندا، وتحقيق الفوز الذي يساعد على تأهل الأرجنتين وتوجيه إنذار لمنافسيه.

وأضاف أن ”الجميع يركز النظر على موهبة ميسي ويجب أيضًا التركيز على بصمات سامباولي لتطوير أداء الفريق بصفة عامة، خاصة في مشكلة الأداء الجماعي الذي طالما عانى منها راقصو التانغو في مشوار تصفيات كأس العالم“.

مفاجأة أيسلندا
ويسعى منتخب أيسلندا لتحقيق المفاجأة وحصد نتيجة طيبة في مواجهة الأرجنتين.

ويتسلح منتخب أيسلندا بنتائجه الطيبة في أمم أوروبا 2016 ووصل لدور الثمانية باليورو، ويقود المنتخب المدير الفني هيمير هاليجريمسون ويعتمد المنتخب على أبرز لاعبيه بيرجمان سيجورسون وألفريو فينبوجاسون بجانب موهبة الواعد ألبرت جوميندسون.

مواد مقترحة