جارسيا ينتقد الفيفا بسبب سرية تحقيقات لجنة القيم

جارسيا ينتقد الفيفا بسبب سرية تحقيقات لجنة القيم

لندن – وجه الأمريكي مايكل جارسيا انتقادات إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بسبب عدم الإعلان عن نتائج التحقيقات التي أجراها بشأن مزاعم فساد تحيط بعملية استضافة نهائيات كأس العالم لعامي 2018 و2022.

وأرسل جارسيا تقريره المنتظر إلى القاضي الألماني هانز يواكيم ايكرت الشهر الماضي وطالب بإعلان النتائج من أجل ”أهداف عملية الإصلاح“.

وساند عدد من أعضاء اللجنة التنفيذية بالفيفا إعلان نتائج التحقيقات لكن السويسري سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي تهرب من الأمر بسبب ارتباط سرية التقرير بحماية الشهود.

ونقلت هيئة الاذاعية البريطانية (بي.بي.سي) عن جارسيا قوله الإثنين: ”تدور عملية التحقيقات والتحكيم في سرية وهي غير مرئية أو مسموعة في أغلب الأجزاء“.

وأضاف: ”هذا النوع من الأنظمة ربما يصلح لوكالة مخابرات لكن ليس مع عملية تقييم للجنة قيم تابعة لمؤسسة رياضية دولية تخدم الناس وهي محط أنظار الجميع“.

وكان جارسيا يحقق في وجود فساد أثناء عملية الفوز بحق استضافة كأس العالم لعامي 2018 و2022 قبل أربع سنوات.

وفازت روسيا بحق تنظيم نهائيات 2018 ونالت قطر شرف استضافة كأس العالم 2022.

ونفى الفيفا ومسؤولو ملف نهائيات 2022 أي ادعاءات بالفساد منذ حصول قطر على حق تنظيم البطولة.

وقال جارسيا: ”الخطوة التالية الطبيعية لتطوير عملية قيم فعالة في الفيفا هي وجود شفافية أكبر“.

وأضاف: ”العنصر الثاني هو أنه من المهم الوفاء بالتعهدات الخاصة بعملية الإصلاح“.

وتابع: ”ما تحتاجه القيادة هو أن تبعث برسالة تفيد بأن الللوائح تنطبق على الجميع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com