نادٍ بلغاري يطرد لاعبًا كينيًا شتم زملاءه ومدربيه

نادٍ بلغاري يطرد لاعبًا كينيًا شتم زملاءه ومدربيه

المصدر: رويترز

طرد نادي سلافيا صوفيا البلغاري اللاعب الكيني الدولي عبود عمر من صفوفه بدعوى سبّه لزملائه ومدربيه وإظهار عدم احترام لبلغاريا.

وقال فنتسيسلاف ستيفانوف رئيس النادي في بيان:“قررت إبعاد عبود عمر عن الفريق، وسيجري تعليق جميع ارتباطاته التعاقدية مع النادي“.

ولم يتسن لـ“رويترز“ الوصول إلى عمر للتعليق.

وأصبح الظهير الأيسر البالغ من العمر 25 عامًا أول لاعب كيني في الدوري البلغاري، عندما انضم لأقدم نادٍ في البلد الواقع بمنطقة البلقان العام 2016.

ولعب عمر دورًا أساسيًا في تأهل بطل الدوري البلغاري 7 مرات للدوري الأوروبي بعد شهور قليلة من انضمامه إليه.

وقال ستيفانوف: ”إن اللاعب أصبح فظًّا ومتعجرفًا دون أي أسباب واضحة، وقد تعلم أشد العبارات فحشًا في اللغة البلغارية، وبدأ في التحدث بها مع زملائه دون استثناء“.

وتابع:“اللاعب الكيني بدأ في توجيه السباب لكل شيء يتعلق بالحياة في بلدنا، ولم يحاول إخفاء كرهه للدولة البلغارية ككل…“.

وقال ستيفانوف إن كل لاعبي سلافيا أيّدوا بالإجماع قراره طرد اللاعب الذي شارك في أكثر من 30 مباراة مع منتخب بلاده.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com