هل يعود الأمريكي مايكل فيلبس في أولمبياد 2020؟

هل يعود الأمريكي مايكل فيلبس في أولمبياد 2020؟
FILE PHOTO: July 2, 2016; Omaha, NE, USA; Michael Phelps reacts after the men's 100m butterfly finals in the U.S. Olympic swimming team trials at CenturyLink Center. Mandatory Credit: Erich Schlegel-USA TODAY Sports / Reuters Picture Supplied by Action Images/File Photo *** Local Caption *** 2016-07-03T003035Z_1300235638_NOCID_RTRMADP_3_SWIMMING-U-S-OLYMPIC-TEAM-TRIALS-SWIMMING.JPG - MT1ACI14467864

المصدر: رويترز

قال أسطورة السباحة المعتزل مايكل فيلبس أكثر الرياضيين حصولًا على ميداليات أولمبية على مر العصور إنه لا يتمنى المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020 لأنه فاز بكل شيء ممكن في هذه الرياضة ويثق في قدرة الفريق الأمريكي على النجاح دونه.

ورغم ذلك أكد فيلبس (32 عامًا) الحاصل على 23 ميدالية ذهبية أولمبية في مقابلة لرويترز أنه قادر على المشاركة للمرة السادسة في الأولمبياد بلياقة مرتفعة إذا أراد ذلك.

وأبلغ رويترز عبر الهاتف: ”لن أنافس في طوكيو. ليست لدي أي رغبة. أعتقد أنني يمكنني العودة في الوقت المناسب قبل الأولمبياد فقط إذا اخترت ذلك لكن لا توجد أهداف أمامي حقًا تدفعني للعودة“.

وأضاف ”أنا سعيد جدًا بالطريقة التي انتهت بها مسيرتي وأثق أنه بعد 20 عامًا سأقول إنني اعتزلت في الوقت المثالي“.

مستقبل مشرق
ويرى فيلبس أن الفريق الأمريكي بإمكانه تصدر جدول الميداليات في السباحة في طوكيو، وأشار إلى أن وجود كاتي ليديكي صاحبة 5 ذهبيات أولمبية وكاليب دريسل الفائز بذهبيتين أولمبيتين يضمن أن الفريق بين أيدٍ أمينة.

وتابع: ”كان من المبشر في آخر عامين رؤية كاتي وهي تواصل تحقيق أرقام قياسية وتهيمن في منافسات السباحة الحرة حول العالم“.

”ربما أثبتت بالفعل أنها أعظم سباحة على مر العصور كما أن كاليب تألق في فترة قصيرة وظهر بشكل رائع في بطولة العالم الأخيرة“.

وواصل ”ينافس الفريق الأمريكي دائمًا على المركز الأول أو الثاني ولدينا اعتياد على التميز“.

وقال فيلبس إنه يريد أن يخصص وقته لقضايا يهتم بها مثل عدم إهدار المياه والتشجيع على ترشيد استخدامها.

وأوضح: ”لعبت المياه دورًا كبيرًا في حياتي وكل نقطة لها قيمة ويتم إهدار كميات هائلة“.

سباق مع قرش
وقال فيلبس إنه لن يخوض منافسات في السباحة ولن يعود للمياه حتى للتسابق مجددًا مع سمكة القرش الأبيض التي تفوقت عليه بفارق ثانيتين في سباق 100 متر العام الماضي في حدث تابع لقناة ”ديسكفري“ التلفزيونية.

لم تكن السمكة حقيقية وأراد المنظمون فقط قياس سرعة القرش ومقارنتها مع فيلبس خلال سباق.

وقال: ”أعتقد أن القرش سيفوز مجددًا. تقريبًا من المستحيل التفوق على حيوان يسبح بسرعة 25 ميلًا في الساعة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com