باريس سان جيرمان وموناكو.. كيف يدور صراع نهائي كأس الرابطة الفرنسية؟

باريس سان جيرمان وموناكو.. كيف يدور صراع نهائي كأس الرابطة الفرنسية؟

المصدر: يوسف هجرس- إرم نيوز

يتجدد الموعد والصدام الكروي بين عملاقي الكرة الفرنسية باريس سان جيرمان وموناكو مساء السبت على ملعب ”ماتموت أتلانتيك“ في نهائي كأس الرابطة الفرنسية.

ويبدو اللقاء مشتعلًا بين الفريقين الكبيرين خاصة أنها ليست المرة الأولى التي يتقابلان فيها هذا الموسم بل يتفوق باريس سان جيرمان بشكل واضح في مباريات الموسم الحالي.

ويأمل موناكو في خطف اللقب وإيقاف مسلسل تفوق باريس الباحث عن حلم الثلاثية المحلية وهو ما يرسم ملامح مواجهة شرسة كرويًا ترصد ملامحها شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

ثأر موناكو

يبحث موناكو خلال مواجهة نهائي كأس الرابطة لثأر متعدد الجوانب في ظل تفوق مستمر من باريس في الفترة الأخيرة على فريق الإمارة الفرنسية.

في الموسم الماضي، أضاع باريس لقبين من موناكو بعدما أطاح به من نصف نهائي كأس فرنسا بفوز ساحق بخماسية نظيفة، وفاز عليه في نهائي كأس الرابطة بنتيجة 4-1.

واستمر تفوق باريس خاصة في النهائيات وفاز بلقب كأس السوبر مطلع الموسم بنتيجة 2-1 وفاز عليه أيضًا في الدوري بالنتيجة نفسها وهو ما يجعل موناكو باحثًا عن وضع حد لهذا التفوق الباريسي وخطف بطولة من أنياب عملاق العاصمة.

كسر الاحتكار

يبحث كأس الرابطة الفرنسية عن بطل جديد بعد أن احتكر باريس اللقب في آخر 4 نسخ وهو ما يعني أن البطولة لم تغادر باريس منذ عام 2014.

ويحمل باريس الرقم القياسي في الفوز بهذه البطولة برصيد 7 مرات، بينما فاز موناكو بهذه البطولة عام 2003 قبل 15 عامًا كاملة وهو ما يزيد دوافع موناكو لحصد اللقب.

حلم الثلاثية

يبحث باريس سان جيرمان عن حصد الثلاثية المحلية التي غابت في الموسم الماضي بعد فوز موناكو بلقب الدوري، وسبق أن حققها باريس في موسمي 2015 – 2016 و2014 – 2015.

ويسير باريس بخطى ثابتة نحو حصد لقب الدوري بعدما انفرد بالصدارة برصيد 83 نقطة بفارق 17 نقطة كاملة عن موناكو صاحب المركز الثاني.

ويخوض باريس نصف نهائي كأس فرنسا أمام كان في شهر أبريل، وهو ما يجعل أبناء المدرب الإسباني يوناي إيمري المدير الفني للعملاق الفرنسي باحثين عن حصد الفوز بلقب كأس الرابطة.

وتخطى باريس مرحلة آثار غياب النجم الأبرز البرازيلي نيمار، ويملك إيمري العديد من عناصر القوة الضاربة على رأسها الهداف الأوروجوياني إدينسون كافاني مع الأرجنتيني أنخيل دي ماريا والألماني يوليان دراكسلر بخلاف الإيطالي ماركو فيراتي والفرنسي أدريان رابيو والبرازيلي داني ألفيس والفرنسي كورازاوا.

وأكد أحمد أبو مسلم ظهير أيسر ستراسبورغ الفرنسي السابق لـ“إرم نيوز“ أن باريس سان جيرمان فريق متكامل بكل ما تحمله الكلمة ولديه عدة بدائل تسمح له بالفوز بجميع البطولات.

وأشار إلى أن باريس لديه دوافع للفوز باللقب وأيضًا قدرات خاصة بعكس موناكو الذي يبدو أقل قوة بعد رحيل نجومه في الموسم الماضي لأغلب فرق أوروبا.

موناكو العنيد

رغم أن موناكو يبدو أقل قوة من باريس إلا أن الفريق يبدو منافسًا عنيدًا في طريق فوز باريس بالبطولة.

ويعتمد المدرب البرتغالي ليوناردو غارديم على الثنائي الهجومي المميز الذي يضم الكولومبي رادميل فالكاو بجانب صانع الألعاب الموهوب توماس ليمار مع دعم الجناحين بالدي كيتا وروني لوبيز.

ويبدو دور البرتغالي جواو موتينهو مهمًا في ضبط إيقاع هجمات وتحركات الفريق الفرنسي بجانب المجهود البدني للاعب يوري تيليمانس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com