الحاج ضيوف يسير على خطى جورج ويا ويقترب من الترشح لرئاسة السنغال

الحاج ضيوف يسير على خطى جورج ويا ويقترب من الترشح لرئاسة السنغال

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

أبدى الدولي السنغالي السابق الحاج ضيوف نيته للاتجاه إلى العمل بالسياسة، تمهيدًا للترشح لرئاسة البلاد، ليسير على خطى ”جورج ويا“ الذي أصبح الرئيس الـ 25 في تاريخ ليبيريا.

وتولَّى ”جورج ويا“ نجم ميلان، وباريس سان جيرمان، السابق رئاسة بلاده ليبيريا الشهر الماضي بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية.

واعتزل ”ضيوف“ البالغ من العمر 37 عامًا العام 2015، لكن بعد ثلاث سنوات أعلن أنه سيتحول إلى العمل في السياسة.

ونقلت مجلة ”فورفورتو“ عن مهاجم ليفربول السابق قوله:“أعتني بنفسي وعائلتي، واعتدت على التفكير بكرة القدم منذ سنوات عديدة، ولكن لدي مهنة جديدة وهي مهنة سياسية“.

وأضاف:“اتَّخذت قرارًا بالعمل في السياسة، لأن العديد من المواطنين ينتظرون تغيير الأوضاع في بلادي، وأنا مستعد للقيام بذلك، لأنني أريد أن أكون جنديًا من جيل الشباب“.

وتابع:“مستقبلي معروف ومحدَّد، وخلال العامين المقبلين سأنضم للسياسيين في البلاد، ومن هذا المنطلق يمكنني تغيير الكثير في كرة القدم، وأعشق العمل في السياسة، ولدي أنصار في السنغال، وهذا هو مستقبلي لأن الكثير من السنغاليين يودّون الاستماع لي، وأخذت دورات تدريبية رفيعة المستوى للعمل في التدريب، لكنني قررت التوقف والتحول للسياسة“.

واشتهر“ضيوف“ خلال مسيرته في الملاعب بإثارة المشاكل، حيث عُوقب بسبب القيادة دون ترخيص، وله العديد من مواقف البصق على المنافسين، لكنه شارك بكأس العالم 2002، وكان أحد أبرز لاعبي السنغال في المونديال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com