موناكو الفرنسي يحقق رقمًا قياسيًا من مبيعات لاعبيه

موناكو الفرنسي يحقق رقمًا قياسيًا من مبيعات لاعبيه

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

كشف موناكو، حامل لقب الدوري الفرنسي، عن أنه كان بإمكانه حصد نحو نصف مليار يورو في حال بيع كل لاعبيه الصيف الماضي.

وتوج موناكو بلقب الدوري الفرنسي لأول مرة منذ 17 عاما، وتأهل لقبل نهائي دوري الأبطال الموسم الماضي لكنه قرر بيع بعض من نجومه الصيف الماضي.

إذ رحل كل من برناردو سيلفا وبنيامين ميندي إلى مانشستر سيتي وتيموي باكايوكو انتقل إلى تشيلسي، ولكن أكبر صفقة كانت تتعلق بالمهاجم الشاب كيليان مبابي الذي انتقل إلى باريس سان جيرمان على سبيل الإعارة لمدة موسم، مع التزام النادي الباريسي بدفع 182 مليون يورو العام المقبل لموناكو لشراء اللاعب بشكل نهائي.

وبلغت مبيعات موناكو خلال الصيف الماضي نحو 321 مليون جنيه إسترليني، لكن نائب رئيس النادي فاديم فاسيلييف اعترف بأن هذا المبلغ قد يكون أكثر بكثير لو وافق النادي على بيع فابينيو وتوماس ليمار.

وقال فاسيلييف لصحيفة ”تلغراف سبورت“ : ”كان هذا الرقم رقما قياسيا عالميا جديدا لحصيلة ناد واحد في فترة انتقالات واحدة 360 مليون يورو (321 مليون جنيه إسترليني)، وكان يمكن أن يكون أكثر من ذلك، ما يقرب من نصف مليار دولار.. ندرك أننا بالأساس ناد يبيع لاعبيه ونحن نقبل ذلك“.

وتحوّل بطل فرنسا إلى ”ناد يبيع لاعبيه“ بعد شراء الملياردير الروسي ديمتري ريبولوفليف للنادي في عام 2011 حيث أنفق الكثير على التعاقد مع راداميل فالكاو وجيمس رودريغيز وجواو موتينهو ولكن النادي فشل في الامتثال لقواعد اللعب العادلة في الاتحاد الأوروبي حيث كان إنفاقه أكثر بكثير من دخله.

تغيير السياسة

لذلك قرر النادي تغيير سياسته والاعتماد أكثر على التعاقد مع مواهب شابة صغيرة في السن ورخيصة الثمن، والاعتماد على لاعبي أكاديمية الشباب، ثم بيعهم للأندية الأوروبية الكبرى بمبالغ ثمينة.

وأضاف فاسيلييف أن ”مثل تييري هنري وديفيد تريزيغييه وليليان تورام جميعهم خريجو أكاديمية النادي وهو ما حدث مع مبابي، وهذا يؤكد مجددا مكانتنا الكبيرة في هذا المجال.. الأمر لا يتعلق بجني الكثير من المال بل نريد أن نصبح ناجحين، وهذا مجرد نتيجة لنجاحنا لأنه لدينا موارد محدودة جدا وإيراداتنا قليلة مقارنة بأندية الدوري الإنجليزي، فعلى سبيل المثال تذاكر الفريق المباعة في الموسم تساوي ما يحصده آرسنال في مباراة واحدة“.

وأضاف أن ”أندية القاع في الدوري الإنجليزي تحصد أرباحا ثلاثة أضعاف ما نجنيه ونحن أبطال الدوري الفرنسي، نريد أن ننافس على الصعيد الأوروبي لذلك يجب علينا أن نكون مختلفين وذلك عبر النجاح في إدارة عملية الانتقالات“.

وكان موناكو حريصا على الإبقاء على مبابي لموسم آخر على الأقل، وذهل الجميع عندما انتقل الشاب الموهوب إلى سان جيرمان.

وعن ذلك قال فاسيلييف إنه ”كان هناك العديد من الأندية الكبرى تريد مبابي بينها ريال مدريد وباريس سان جيرمان وأندية أخرى، ولكن الوحيد الآخر الذي كان هو ريال مدريد، اللاعب كان يريد الرحيل لسان جيرمان لأنه مشروع رائع بالنسبة له، يجب أن أعترف بذلك، فهو فريق يطمح بالفوز بدوري الأبطال واللعب إلى جوار نيمار جعل الأمر أكثر جاذبية لكيليان، شخصيا لم أكن أريد انتقاله لسان جيرمان لكني استمعت لمطالبه وحاولت فهم مشاعره“.

وأضاف أن ”الشاب ولد في باريس، وقال إنه يريد العودة إلى هناك، واعتبر أنه من السابق لأوانه الرحيل عن فرنسا التي كانت سببا أيضا لرفض ريال مدريد، لذلك قررنا رحيله، وأثق أنه سيفوز بالكرة الذهبية في المستقبل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com