الاتحاد الآسيوي الكروي يسعى لتنقية الرياضة من الفساد

الاتحاد الآسيوي الكروي يسعى لتنقية الرياضة من الفساد

سنغافورة – طلب الاتحاد الآسيوي لكرة القدم من الدول الأعضاء تعيين مسؤولين عن النزاهة للإبلاغ عن أي أمور تخص التلاعب في نتائج المباريات في ظل المساعي لتنقية الرياضة من أي فساد.

وحدد الاتحاد الاسيوي الذي يضم في عضويته 46 دولة عضوا كامل العضوية الثلاثين من يونيو/حزيران المقبل للتعيينات على أن يرفع هؤلاء المعينون توصياتهم لحسن حيدر خان مدير ادارة النزاهة بالاتحاد الاسيوي.

وقال سانجيفان بالاسينجام مدير التطوير والاتحادات الوطنية بالاتحاد الآسيوي في بيان: ”نطاق مسؤولية مدير إدارة النزاهة في كل اتحاد هو إرساء والحفاظ على مبادرات النزاهة بين الدول الأعضاء بالاتحاد وتلقي المعلومات المتعلقة بالتلاعب في النتائج في الدولة العضوة وإجراء تحقيقات كمسؤول عن ‭‭’‬‬تقصي الحقائق‭‭’‬‬ بالتنسيق مع الاتحاد الآسيوي ووكالات تطبيق القانون في كل دولة معنية.“

ودخلت الدول الأعضاء في الاتحاد الآسيوي في صراع طويل مع قضايا التلاعب في نتائج المباريات حيث تعد الصين وكوريا الجنوبية ولبنان وأستراليا وماليزيا وسنغافورة ضمن عدة دول ابتليت بهذه المشكلة.

ووعد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي والذي انتخب العام الماضي بالتعامل مع المشكلة عند توليه منصبه إلا أن المشكلات تواصلت.

وقال الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إنه ملتزم بشكل كبير بإنهاء أي مشكلات.

وأضاف الاتحاد الآسيوي في بيان نشر الإثنين: ”يركز الاتحاد الآسيوي على التمسك بالقيم الأساسية لكرة القدم مثل اللعب النظيف والإنجاز عن جدارة وعدم ضمان وجود نتائج مسبقة للمباريات والبطولات.“

وتابع: ”التلاعب بنتائج المباريات تهديد في منتهى الخطورة وبالتالي فإن الاتحاد الآسيوي إلى جانب الدول الأعضاء يسعون بكل ما أوتوا من قوة لحماية نزاهة المنافسات وتعزيز الإدارة الرشيدة في كرة القدم بالمنطقة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com