كولينا: الفرق لا تحصل على حقها في بعض المخالفات

كولينا: الفرق لا تحصل على حقها في بعض المخالفات

جنيف – قال رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم بييرلويجي كولينا إن اللاعب الذي يتسبب في خروج لاعب منافس من أرض الملعب بسبب عرقلة خشنة ينبغي أن يترك الملعب هو الآخر لحين رجوع اللاعب المصاب.

وقال كولينا إنه ليس عدلاً أن يواصل فريق اللعب دون أحد لاعبيه بسبب عرقلة من الفريق المنافس.

وأوضح قائلاً: “إن كرة القدم تقدم ميزة للاعب الذي ارتكب الخطأ أنها تقدم ميزة لمن لا يستحق.”

وأضاف في تصريح للصحفيين: “في المستقبل ربما نبلغ اللاعب أنه يتعين عليه هو الآخر ترك الملعب وأن يدخل اللاعبان أرض الملعب معا بعد أن يصبح اللاعب الآخر جاهزاً.”

ويتعين عرض مثل هذا الاقتراح على المجلس الدولي لكرة القدم المنوط به سَن وتغيير قوانين للعبة واختبار التعديلات الجديدة في مباريات للهواة أو في منافسات للشباب قبل اتخاذ قرار نهائي بشأنها.

كما جدد كولينا انتقاد الاتحاد الاوروبي لكرة القدم لما يطلق عليها العقوبة الثلاثية وقال إنه ينبغي التمييز بين “إنقاذ هدف” و”حرمان الخصم من فرصة تهديف صريحة.”

ووفقاً للقواعد الحالية للعبة، فإن أي لاعب يحرم منافسة من فرصة صريحة للتسجيل في منطقة الجزاء يعاقب باحتساب ركلة جزاء ويطرد ويحرم من اللعب في المباراة التالية.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم طلب في مطلع العام تغيير القاعدة واستبدال البطاقة الحمراء بأخرى صفراء لكن المجلس الدولي لكرة القدم أحال الطلب للجنتين تابعتين للمجلس للمزيد من الدراسة.

ونُوقشت المسألة مرارا خلال الأعوام الماضية ويقول المجلس إنه لم يجد بعد بديلاً مرضياً.

وقال كولينا في هذا الشأن إن فرصة التسجيل تعود للاعب باحتساب ركلة الجزاء لذا فليس هناك داع للطرد.

وأضاف: “أن تعود للاعب فرصة التسجيل وتطرد الخصم فهذا زائد عن الحد.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع