استبعاد نيمار من مواجهة مونبلييه.. هل كافاني السبب؟

استبعاد نيمار من مواجهة مونبلييه.. هل كافاني السبب؟

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

يغيب البرازيلي نيمار أغلى لاعب في العالم عن تشكيلة باريس سان جيرمان عندما يلعب على أرض مونبلييه، ضمن الجولة السابعة للدوري الفرنسي، إثر الخلاف الذي وقع مع زميله إدينسون كافاني على أولوية تسديد ركلة جزاء احتسبها الحكم في فوز الفريق على ليون الأسبوع الماضي.

وتصاعد الخلاف بين اللاعبيْن القادميْن من أمريكا الجنوبية عندما أمسك كافاني مهاجم أوروغواي بالكرة لتسديد ركلة الجزاء لكن ذهب له نيمار وبدا أنه طلب منه التسديد، لكن كافاني رفض وسدد كرة حوّلها الحارس انطوني لوبيز لتصطدم بالعارضة ويضيع هدف على النادي الباريسي.

وبعدها رفض الإسباني أوناي إيمري المدير الفني للفريق إعلان اسم اللاعب المسؤول عن تسديد ركلات الجزاء بالفريق، ويتردد أن مهاجم برشلونة السابق اعتذر لكافاني وباقي زملائه عن الجدل الذي أثاره خلال وبعد المباراة.

لكن تقارير صحفية فرنسية أشارت إلى أن نيمار سيغيب عن التشكيلة التي ستواجه مونبلييه رغم مشاركته في تدريبات يوم الخميس.

وقال المدرب الإسباني: ”كافاني ونيمار سيسددان ركلات الجزاء لأنهما قادران على تحمل المسؤولية. لكن هناك لاعبين آخرين يمكنهم تنفيذ الركلات أيضًا. نتدرب على ركلات الجزاء خلال التدريبات حيث يمكن أن نتوج بلقب بفضلها وسنحتاج أكثر من لاعبيْن اثنين قادرين على تنفيذ ركلات الجزاء“.

وأضاف: ”العام الماضي كافاني كان مسؤولًا عن تسديد ركلات الجزاء، لكن بعد وصول نيمار هذا الموسم يوجد لاعبان مسؤولان عن تسديدها، لكن من رقم واحد ومن الثاني سنتخذ قرارًا بهذا الشأن في وقت لاحق“.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه داني ألفيس ظهير أيمن سان جيرمان أن نيمار وكافاني تناولا العشاء معًا هذا الأسبوع لتهدئة الأجواء بينهما، ويبدو أن هذه السهرة دفعت المهاجم البرازيلي للاعتذار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com