اختيار ”ميسي الإمارات“ ضمن 300 لاعب للمشاركة في بطولة تنظمها أكاديمية ريال مدريد

اختيار ”ميسي الإمارات“ ضمن 300 لاعب للمشاركة في بطولة تنظمها أكاديمية ريال مدريد

المصدر: فريق التحرير

يشارك حسين يوسف أنور، لاعب نادي الوصل الإماراتي، والملقب بـ“ميسي الإمارات“ في البطولة السنوية التي تنظمها أكاديمية ريال مدريد بمشاركة 300 لاعب حول العالم.

ووفقا لما ذكرته صحيفة ”الإمارات اليوم“، اليوم الأحد، حسين يعد أول إماراتي يشارك في هذه البطولة، وممثل الدولة في هذا الحدث الكبير، علماً أنه يشجع المنافس التقليدي لـ“الملكي“ نادي برشلونة، ويعشق الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي يعد لاعبه المفضل.

وأكد والد اللاعب يوسف أنور، أن المشاركة في هذه البطولة تعد خطوة مهمة وكبيرة في مشوار حسين، مشيراً إلى أنه اللاعب الإماراتي الوحيد الذي يشارك ضمن 300 لاعب من حول العالم يخوضون هذه المنافسات.

وقال: ”المشاركة في البطولة التي تحتضنها أكاديمية ريال مدريد جاءت بدعوة من نجم الريال السابق، ميشيل سالغادو، الذي قام بتشكيل فريق يمثله، وأصر على دعوة حسين ليكون ضمن هذا الفريق“.

وأضاف: ”سالغادو أبدى اهتماماً كبيراً بحسين، وحرص على تدريبه والإشراف على الجرعات التدريبية التي حصل عليها قبل السفر إلى إسبانيا، بينما ستشهد الرحلة سفر مدرب لياقة خاص بحسين هو علي درويش، الذي سيتولى متابعة تحضيرات اللاعب للمباريات“.

وأشار إلى أن الموهبة التي يتمتع بها حسين يجب أن تحظى بالدعم اللازم، والاهتمام بها بالصورة المناسبة، موضحاً أنه لم يتردد في الموافقة على خوض هذه التجربة، كأول إماراتي يشارك في بطولة عالمية بهذا الحجم، يحتضنها أحد أفضل الأندية في العالم (ريال مدريد)، والذي يهتم كثيراً باللاعبين الصغار السن، وهذه البطولة تعد فرصة جيدة لحسين ليختبر قدراته أمام مجموعة من أفضل اللاعبين في مرحلته السنية، ويكتسب الخبرات الجيدة من اللعب معهم تحت أنظار أفضل المدربين والمختصين في العالم في اختبارات اللاعبين الصغار.

وأكد أنور أنه تم التحضير للمشاركة في بطولة أكاديمية ريال مدريد منذ وقت مبكر، موضحاً: ”ذكرت في وقت سابق أن حسين تلقى عرضاً للاحتراف وخوض تجربة معايشة في نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي، ولكنني رفضت خوض التجربة بسبب تزامنها مع العام الدراسي، بينما كان بالفعل هناك ترتيبات بشأن مشاركة حسين في بطولة الريال، لذلك فضلت التركيز على هذه المشاركة، وأن يستكمل حسين دراسته وينتهي من الامتحانات، حتى يكون جاهزاً للمشاركة في هذا الحدث الكبير“.

وختم والد ”ميسي الإمارات“ تصريحاته بقوله إن ”المشاركة في بطولة بهذا الحجم قد تفتح آفاقاً جديدة بالنسبة إلى حسين، ولكن في الوقت نفسه الهدف الأساس من المشاركة في هذه البطولة ليس احترافه أو اختياره من أحد الأندية الأوروبية، بل الأهم هو أن تزداد ثقته بنفسه، ويشارك أمام مجموعة من اللاعبين قد يشكلون مستقبل الكرة العالمية، وسيبرز منهم أسماء سيصبحون نجوماً في المستقبل، بينما بالتأكيد سنكون في بالغ السعادة في حال تلقى حسين عرضاً للاحتراف بعد المشاركة في البطولة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com