داوود علي لاعب الشباب الإماراتي: مصيرنا أصبح مجهولاً بعد قرار الدمج

داوود علي لاعب الشباب الإماراتي: مصيرنا أصبح مجهولاً بعد قرار الدمج

المصدر: إرم - نيوز

كشف داوود علي، لاعب نادي الشباب الإماراتي، الذي انتهت إعارته للعين، أن أغلب لاعبي فريقه لا يعرفون شيئاً عن مستقبلهم الكروي في الموسم المقبل، بعد صدور قرار دمج أندية الشباب والأهلي ودبي، حيث لم يتلق اللاعبون إخطاراً من إدارة النادي الجديد يوضح لهم مصيرهم، سواء باللعب في صفوف الكيان الرياضي الجديد أو منحهم حرية الانتقال إلى فريق آخر.

وأضاف، في تصريحات أبرزتها صحيفة ”الاتحاد“، أنه على الرغم من استمرار عقده لموسم آخر مع الشباب، فإنه لا يعلم شيئاً عن المرحلة المقبلة، مثله مثل عدد كبير من زملائه السابقين في نادي الشباب، كاشفاً في نفس الوقت عن تلقيهم العديد من العروض، لكن إدارات الأندية التي اتصلت بهم لم تجد الجهة الإدارية المسؤولة للتفاوض.

وأكد أن الوضعية الحالية مربكة بالنسبة للاعبين على أساس أنهم محترفون ومرتبطون بعقود، ويرغبون في معرفة مستقبلهم الكروي قبل الدخول في الإجازة الصيفية، لأن الضبابية الحالية تؤثر سلباً في الجانب النفسي للاعب وتجعله غير قادر على الاستفادة من فترة الراحة للتخلص من ضغوطات الموسم، قبل العودة بمعنويات وروح جديدة للموسم المقبل.

كما اعترف داوود بأن تقليص عدد الأندية إلى 12 فريقاً فقط في دوري الخليج العربي خلال الموسم المقبل، يجعل فرص اللاعبين محدودة للحصول على مكان في قائمة الفرق الأخرى، خاصة أمام زيادة العرض في سوق اللاعبين بعد دمج أندية الشباب والأهلي ودبي، وأيضاً الشعب مع الشارقة.

وبخصوص العروض التي تلقاها حتى الآن، ومدى إمكانية مواصلة التجربة مع العين، أوضح داوود علي أن كل الاحتمالات واردة، إلا أن الخطوة الأولى تتوقف على قرار إدارة نادي «شباب الأهلي – دبي»، والتي على ضوئها ستتضح الصورة بشكل كبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com