اتحاد السلة الإماراتي يتخذ قرارات صارمة ضد شغب الشباب والشارقة

اتحاد السلة الإماراتي يتخذ قرارات صارمة ضد شغب الشباب والشارقة

المصدر: إرم نيوز

أعلن اتحاد كرة السلة الإماراتي عدة قرارات صارمة، عقب إلغاء مباراة الدور قبل النهائي بكأس الإمارات لكرة السلة والتي شهدت أحداث شغب، تسببت في إلغاء اللقاء في الشوط الأول.

وأقيم اللقاء، أمس الجمعة، بين فريقي الشباب والشارقة، وأداره الطاقم التحكيمي المكون من الدولي سالم الزعابي، ومحيي الدين خطاب، وعامر سيجيري.

وقرر اتحاد كرة السلة في اجتماع اللجنة الفنية ومجلس الإدارة اليوم برئاسة إسماعيل القرقاوي إعادة مباراة الشباب مع الشارقة، غدا الأحد.

كما قرر الاتحاد إيقاف دكة البدلاء في كل فريق بما فيهم الجهازان الفني والإداري واستبعادهم من المباراة المعادة بحسب لوائح الاتحاد الدولي، والإبقاء على اللاعبين الـ5 من كل فريق التي وقعت أحداث الاشتباك أثناء وجودهم بالملعب لكي يخوضوا بقية المباراة يوم غد.

وأعرب مجلس إدارة الاتحاد واللجنة الفنية عن استيائهم بسبب قرار الحكام والمراقب بإلغاء المباراة، لأن لوائح الاتحاد الدولي تمنع الإلغاء إلا لأسباب قهرية.

كما قرر اتحاد كرة السلة توقيع عقوبات مالية متفاوتة بين اللاعبين أبرزها تغريم محترف الشارقة وعلي عباس لاعب الشباب 14 ألف درهم لكل لاعب.

وبدأت أحداث الشغب حين اشتبك محترف الشارقة الأمريكي ديفين إي بانكس، ولاعب الشباب علي الحتاوي، وكانت النتيجة تقدم الشباب 33 مقابل 26 للشارقة.

وأدى الاشتباك إلى حالة من الفوضى بصالة نادي النصر وتدخل إداريون من الفريقين ومع اشتداد التشابك بين اللاعبين تدخل رجال الشرطة، واضطر طاقم التحكيم إلى إلغاء اللقاء في الدقيقة الأخيرة من نهاية الشوط الأول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة