غوارديولا: المرافق الرياضية والخدمية في أبوظبي لا مثيل لها في العالم – إرم نيوز‬‎

غوارديولا: المرافق الرياضية والخدمية في أبوظبي لا مثيل لها في العالم

غوارديولا: المرافق الرياضية والخدمية في أبوظبي لا مثيل لها في العالم
Manchester City's Pep Guardiola leads the team to training

المصدر: أبوظبي - إرم نيوز

تتوجه أنظار عشاق كرة القدم إلى العاصمة الإماراتية التي تستضيف النسخة الأولى من كأس مانشستر سيتي أبوظبي 2017، والتي تستمر فعالياتها على مدار يومي 24 و25 مارس في مدينة زايد الرياضية، وسيحظى الفائزون بفرصة العمر للسفر وإجراء التدريبات على استاد الاتحاد في مدينة مانشستر، ومن المتوقع أن يصل عدد المشاركين في هذا الحدث الرياضي المرتقب إلى أكثر من 800 لاعب خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وشدّد المدرب الإسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، على أهمية إقامة هذا النوع من البطولات ومدى أهميتها في صناعة نجوم المستقبل.

وإلى جانب مباريات كرة القدم الحافلة بالتشويق، يشهد الحدث أيضًا إطلاق مجموعة من الألعاب الترفيهية والمسابقات والأنشطة التي تناسب كافة أفراد العائلة.

ويأتي إطلاق نادي مانشستر سيتي لكرة القدم للبطولة الجديدة في أبوظبي بعد زيارة السيتي بقيادة غوارديولا للعاصمة أبوظبي، لخوض المعسكر التدريبي في ملاعب قصر الإمارات، ولقاء مشجعي النادي في الدولة واللاعبين الشباب من مختلف الأعمار.

وتعليقًا عن زيارة النادي الأول للعاصمة الإماراتية، صرّح غوارديولا: ”إن زيارتنا مؤخرًا إلى بوظبي تمنح أعضاء النادي فرصة مميزة للتعرف على الأجواء الرائعة التي تتميز بها أبوظبي، مما يمنح لاعبي الفريق ظروفًا مختلفة عن تلك التي اعتدنا عليها في مانشستر“.

وأردف: ”تعد أبوظبي وجهة رائدة عالميًا وإن المرافق الرياضية والخدمية لا مثيل لها في العالم.. وخلال فترة إقامتنا كان من الواضح العمل الدؤوب والتفاني لتقديم الأسلوب الأمثل للضيافة.. أشكر جميع القائمين في جعل زيارتنا هذه لحظات مميزة يصعب نسيانها“.

وتقام النسخة الأولى من كأس مانشستر سيتي أبوظبي 2017 بدعم من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والاتحاد للطيران، وبدأت الفرق من الإمارات وسلطنة عُمان والبحرين بالتسجيل للمشاركة في البطولة التي تضم الفئات العمرية تحت 10 و12 و14 و16.

وصرح ممثل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، الشريك الرسمي لنادي مانشستر سيتي قائلاً: ”تستضيف دولة الإمارات العديد من الفعاليات العالمية سنويًا، واستطاعت أبوظبي تطوير بنية تحتية سياحية وضعت نفسها على الخريطة العالمية السياحية بالنظر إلى حجم مشاركتها وعمليات التطوير والنمو السياحي الذي تشهده الإمارة، وبالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي نسعى أيضًا إلى تعزيز مكانة أبوظبي كوجهة مميزة للفعاليات الرياضية العالمية الكبرى“.

وأضاف: “ نحرص على أن تكون أبوظبي واجهة عالمية للرياضة من خلال التركيز على استضافة أهم البطولات الدولية في الشتاء، وبالتالي استقطاب الآلاف من محبي وعشاق الرياضية القادمين من مختلف أنحاء العالم“.

وأردف: ”تتماشى أهدفنا في الهيئة مع الخطة الاستراتيجية التي وضعتها قيادتنا الحكيمة والتي تتمثل بخلق بيئة رياضية تسهم في التوعية بأهمية الرياضة وتوفير البرامج والفعاليات لممارستها من قبل أفراد المجتمع، كما يشرفنا إقامة شراكات مثمرة مع الجمعيات والاتحادات المحلية والإقليمية والدولية لجعل أبوظبي عاصمة عالمية للرياضة“.

ولن يكون التركيز مقتصرًا على المنافسات في الملاعب، حيث تقام قرية السيتي في مدينة زايد الرياضية وتشهد الكثير من الألعاب الترفيهية ومجموعة من خيارات المأكولات والمشروبات والأنشطة والألعاب التفاعلية لجميع أفراد العائلة والتي تقام من 09:00 صباحًا حتى 17:00 مساءً يومي الجمعة والسبت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com