هل يوجه العين ضربة أخرى لآمال الجزيرة في التتويج بالدوري الإماراتي؟

هل يوجه العين ضربة أخرى لآمال الجزيرة في التتويج بالدوري الإماراتي؟

المصدر: أبوظبي ـ إرم نيوز

سيكون الجزيرة المتصدر في حاجة للتماسك سريعا بعد الخسارة في الجولة الماضية وذلك عندما يستضيف غريمه العين في مباراة قمة بدوري المحترفين الإماراتي لكرة القدم غدا الأربعاء.

وتوقفت سلسلة من ثمانية انتصارات متتالية في الدوري للجزيرة عندما فرط في تقدمه بهدف وخسر 2-1 أمام غريمه الأهلي حامل اللقب يوم السبت الماضي بعدما اهتزت شباكه بهدف في اللحظات الأخيرة.

وقبل ست جولات على النهاية لا يزال الجزيرة ينفرد بقمة الدوري برصيد 50 نقطة من 20 مباراة وبفارق ست نقاط عن الأهلي وسبع نقاط عن فريقي العين والوصل.

وقال الهولندي هينك تين كات مدرب الجزيرة في مؤتمر صحفي ”مباراة الأربعاء لن تكون حاسمة في السباق نحو لقب الدوري ولا أستطيع أن أفهم الأسباب التي دفعت البعض لتوقع انهيار الجزيرة بعد الخسارة أمام الأهلي.“

وأضاف ”نحن لم نخسر إلا مباراتين فقط من 20 مباراة بالدوري وهذا رقم رائع وكبير. هذه الانتصارات جعلتنا نتقدم على الأهلي والعين بفارق ست وسبع نقاط على التوالي.“

وتابع ”لن نفقد أفضليتنا على بقية المنافسين حتى إذا تعثرنا في الجولة القادمة أمام العين. أعتقد أن الضغط يقع بشكل أكبر على المنافسين لأن أي تعثر سيضعف آمالهم في اللحاق بنا بشكل كبير.“

ولا يتوقع مدرب الجزيرة – الذي سيفتقد المدافع فارس جمعة بسبب الإيقاف – حدوث تغييرات كبيرة في أسلوب العين بعد تعيين الصربي زوران ماميتش خلفا لمواطنه زلاتكو داليتش.

وقال تين كات ”لم أجد أي تغيير في أداء العين بعد تبديل المدرب فلا يزال يطبق الأسلوب نفسه في اللعب وما زال عمر عبد الرحمن (عموري) يلعب الدور الأكبر في توجيه الفريق.“

ورغم تعليقات مدرب الجزيرة – الذي خسر أول جولتين في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا – بأنه لا يعاني من ضغوط فإن ماميتش مدرب العين أكد العكس تماما.

وقال ماميتش لموقع النادي ”الضغوط على الجزيرة أكبر من التي يواجهها فريقي؛ وذلك لأن المنافس مطالب بالفوز ووضعه لا يحتمل خسارة أي نقطة في سباق المنافسة على اللقب.“

وأضاف ”الخسارة ستضع المتصدر في موقف لا يحسد عليه وذلك بعد تراجعه في الجولة الماضية بمسابقة الدوري ومن قبلها هزيمته في مباراتين متتاليتين بدوري أبطال آسيا.“

وتابع المدرب الذي رحل عن النصر السعودي وانتقل إلى العين الشهر الماضي ”المؤكد أن الخسارة في عالم كرة القدم تنعكس سلبا على أي فريق فما بالكم بثلاث خسائر متوالية وفي اعتقادي أن الهزيمتين بدوري أبطال آسيا أفقدتاه الثقة.“

وقبل إقامة مباراة القمة سيكون الأهلي – الذي فاز في آخر أربع مباريات – قد واجه الظفرة وإذا خرج بالانتصار فإنه سيفرض ضغطا دون شك على منافسيه؛ لأنه سيكون على بعد ثلاث نقاط فقط من الصدارة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com