رئيس الاتحاد الإماراتي يتحدث عن قضية فاندرلي واستقالة مهدي علي (فيديو) – إرم نيوز‬‎

رئيس الاتحاد الإماراتي يتحدث عن قضية فاندرلي واستقالة مهدي علي (فيديو)

رئيس الاتحاد الإماراتي يتحدث عن قضية فاندرلي واستقالة مهدي علي (فيديو)

المصدر: إرم نيوز

تحدث رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، مروان بن غليطة، خلال استضافته في برنامج ”المنصة“ عبر قناة دبي الرياضية، عن زيارته لنائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم، الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، وأهم ما تم مناقشته خلال الاجتماع، مؤكدًا أن ”الالتقاء بربان سفينة الاتحاد ضروري لوضع النقاط على الحروف“.

وقال ابن غليطة: ”الشيخ هزاع بن زايد هو ربان سفينة كرة القدم في الإمارات، وزياراتنا له متتابعة، وزياراتي له بدأت منذ ترشحي لرئاسة اتحاد الكرة، ودائمًا التوجيهات الإستراتيجية العليا تأتي منه، خاصة وأنه متابع للأحداث الرياضية ولنا نحن كتنفيذيين في مجلس الإدارة والأمانة العامة، وهذا يضعنا على الطريق الصحيح من خلال توجيهاته السديدة“.

وأضاف: ”الأحداث والقضايا الأخيرة التي تشهدها الساحة الكروية، ليست غريبة عن دولة الإمارات، إنما لغة الحوار هي التي اختلفت، فتحول التنافس من داخل الملعب إلى إبداء الآراء ووجهات النظر على الملأ؛ ما أدى إلى أجواء غير صحية“.

وتابع: ”زياراتنا للشيخ هزاع بن زايد مجدولة مسبقًا، ولم تكن بسبب الأحداث الحاصلة، لكنها كانت صدفة مفيدة لوضع كثير من النقاط على الحروف، وأهم ما جاء في زيارتنا هو توجيه الشيخ هزاع بن زايد لنا بمواصلة العمل والتطوير في اتحاد الكرة، وتعزيز العمل باللوائح والأنظمة، والعمل بنظام مؤسسي شامل للارتقاء بكرة الإمارات“.

قضية فاندرلي

ولدى سؤاله عن قضية لاعب النصر، فاندرلي، قال ابن غليطة: ”قضية فانديرلي ليست جديدة على اتحاد كرة القدم، سواء الحالي أو السابق أو حتى الأسبق، وهذه من المهام الرئيسة للاتحاد، لكن الإعلام لعب دورًا كبيرًا في تضخيم القضية بجعلها حديث الساعة وعدم تناولها من جوانبها كافة، إنما حُكم عليها من خلال آراء شخصية مختلفة“.

وأضاف: ”الموقف الرسمي لاتحاد الكرة لا يحمل آراءً شخصية، إنما من خلال لوائح وتشريعات موضوعة مسبقًا، واليوم القضية بين أيدي اللجان المختصة، ونحن نحترم عملها ولا نتدخل به، إنما نناقش القرارات بعد الانتهاء منها، ولا يجب إبداء الآراء الشخصية قبل صدور القرار النهائي“.

وتابع: ”بعد تقييم العمل في نهاية الموسم، أو حتى قبل ذلك إن احتاج الأمر، يمكن أن تحصل تغييرات في أي من لجان اتحاد الكرة، لتستمر رحلة التطوير، فنحن نخطئ، لكن مهمتنا هي تصحيح الخطأ بعد وقوعه“.

ورد رئيس الاتحاد الإماراتي على اتهامٍ بأنه أصبح خصمًا لنادي النصر، بعد أن كان رئيسه، أوضح: ”لست خصمًا لأي نادٍ، إنما على مسافة واحدة من الجميع، وأتعامل ومجلس إدارة الاتحاد مع القضايا بحيادية وموضوعية، ومهمتنا أن ندير هذه المنظومة بموجب قوانين ولوائح معتمدة من الجمعية العمومية“.

استقالة مهدي

وعن وضع مدرب منتخب الإمارات مهدي علي، وإن كان قدم استقالته فعلًا بعد الفوز على العراق 2-0 في تصفيات كأس العالم، قال مروان بن غليطة: ”مهدي علي لم يتقدّم باستقالته مطلقًا، وكل ما تم تداوله مجرد إشاعات، وسنعقد مؤتمرًا صحفيًا لتوضيح جميع النقاط العالقة“.

وانتقد ابن غليطة اعتماد وسائل الإعلام في سعيها وراء الخبر على ”زعموا، وقالوا، وسمعنا“، فيما ”لا يلجؤون إلى المصدر المعني لأخذ المعلومة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com