ما علاقة مدرب شابيكوينسي المُتوفّى بحادث الطائرة في الإمارات وقطر؟ (صور) – إرم نيوز‬‎

ما علاقة مدرب شابيكوينسي المُتوفّى بحادث الطائرة في الإمارات وقطر؟ (صور)

ما علاقة مدرب شابيكوينسي المُتوفّى بحادث الطائرة في الإمارات وقطر؟ (صور)

المصدر: إرم نيوز

لقى كايو جونيور، المدير الفني لنادي شابيكوينسي البرازيلي مصرعة في حادث تحطم طائرة الفريق فوق أجواء كولومبيا قبل الهبوط لمواجهة فريق ناسيونال بنهائي بطولة كوبا سود أمريكانا.

ويرتبط مدرب الفريق الراحل ذو الـ51 عاما بمنطقة الخليج العربي، حيث عمل بنادي الغرافة القطري، ثم الجزيرة الإماراتي العام 2012، وكذلك الشباب الإماراتي.

كما توفي خلال حادث تحطم الطائرة أيضا اللاعب برونو رانخل لاعب العربي القطري السابق.

وقدم الجزيرة المدرب الراحل العام 2012 حينما أقال البلجيكي فرانكو فيركوتيرن.

وعاد كايو جونيور لبلاده، ليقود انتفاضة شابيكوينسي، حيث قاده لنهائي بطولة كوبا سود أمريكانا لأول مرة في تاريخه.

وولد كابو جونيور فى مقاطعة بارانيا البرازيلية في الثامن من مارس 1965، ولعب كمهاجم فى العديد من الأندية البرازيلية والبرتغالية منها، غريميو وفيتوريا سيتوبال وانترناسونالي، حيث اعتزل اللعب العام 1999 مع نادي ريو بلانكو.

وبدأ العمل في مجال التدريب فى البرازيل العام 2002 مع نادي بارنيا، ودرب عدة فرق وأهمها فلامنغو العام 2008، ثم انتقل إلى اليابان ودرب نادي فيسيل.

ومن 2009 إلى 2011 درب الغراقة القطري وحقق معه إنجازات وبطولات، ثم عاد للبرازيل ودرب بوتافوغو وغريمو، ثم الجزيرة الإماراتي، وأخيرا شابيكوينسي.

وأعاد الحادث للأذهان كارثة ميونخ الجوية العام 1958 عندما لقي 23 شخصا حتفهم بينهم ثمانية من لاعبي فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم وصحفيون ومسؤولون.

وقال الاتحاد العالمي لكرة القدم (فيفا) على تويتر: ”قلوبنا مع عائلات ومشجعي لاعبي فريق شابيكوينسي والمنظمات الإعلامية في البرازيل في هذا اليوم المأسوي.“

وأعرب الرئيس البرازيلي ميشيل تامر عن حزنه وقال: ”أبدي تضامني في هذه الساعة الحزينة التي تعاني خلالها عشرات العائلات البرازيلية من المأساة، وستبذل الحكومة قصارى جهدها لتخفيف آلام الأصدقاء والأسرتين الرياضية والصحفية.“

وتوالت التغريدات من عالم كرة القدم بما في ذلك من فريقي فلامنغو وسانتوس البرازيليين لإبداء الحزن والتضامن بعد فاجعة فريق شابيكوينسي.

وكتب إيكر كاسياس حارس مرمى فريق بورتو البرتغالي في تغريدة :“أقدّم التعازي بعد حادثة الطائرة التي كانت تقل فريق شابيكوينسي. لحظة صعبة على كرة القدم. كونوا أقوياء.“

وأوقف اتحاد أمريكا الجنوبية (كونميبول) كل المباريات والأنشطة الأخرى بعد الحادث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com