سباق الإمارات للفورمولا 1.. امتحان لردود الفعل والتخطيط المُسبق للمنعطفات – إرم نيوز‬‎

سباق الإمارات للفورمولا 1.. امتحان لردود الفعل والتخطيط المُسبق للمنعطفات

سباق الإمارات للفورمولا 1.. امتحان لردود الفعل والتخطيط المُسبق للمنعطفات
F1 race day track action

المصدر: أبوظبي - إرم نيوز

يفرض سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1 على السائقين المشاركين تحديات تختبر إمكاناتهم وسرعة ردود أفعالهم وقدرتهم على التخطيط المسبق لتجاوز المنعطفات.

وتنطلق السيارات خلال السباق بسرعات قصوى على أطول مسار مستقيم في بطولة العالم للفورمولا 1، وتتجاوز سرعة السائقين فيه 300 كيلو متر في الساعة، وتتطلب الحلبة منهم التأقلم مع تغيرات الضوء والحرارة باعتبار أن مسار الحلبة يتضمن نفق ياس الشهير لكون السباق يقام وقت الغروب، كما يتطلب المسار من السائقين عبور مجموعة من المنعطفات المنحدرة والحادة على سرعات عالية.

وأعطى فيل إليس، أحد أهم الخبراء في عالم سباق السيارات، ومدير تجارب القيادة في حلبة مرسى ياس، نظرة مُعمَّقة لعشاق الفورمولا 1 عن نوعية السباق المقام على مسار الحلبة الممتد الذي يبلغ طوله 5.5 كم.

وقال فيل إليس: ”تتميز حلبة مرسى ياس بمجموعة من الخصائص الفنية التي تضيف مزيدًا من المتعة لسائقي الفورمولا 1، مما جعلها إحدى الحلبات المفضلة بالنسبة لهم، تمنح الحلبة ضمن أحد أجزائها فرصة مميزة لبلوغ سرعات عالية على المسار المستقيم مع تغيرات في الارتفاع على طول الحلبة وسلسلة من المنعطفات المثيرة والمتتالية، مما يجعل من حلبة مرسى ياس المكان المثالي لإقامة بطولة رياضة السيارات“.

وأردف: ”تعد حلبة مرسى ياس إحدى الحلبات التي تحتل فيها وضعية السيارة عند دخول المنعطف أهمية قصوى، ويوفر مسارها للسائقين تغييرات ضئيلة في خطوط القيادة التي يتبعونها والتي يمكن لها إحداث فارق كبير من انتزاع فرص التجاوز أو الحفاظ على التقدم، كما يتميز المسار بالمنعطفات المزدوجة الحادة من المنعطف 11 إلى 13، التي ينحدر فيها مسار السباق نحو الجزء الخارجي من المنعطف“.

وتتضمن حلبة مرسى ياس مضمارًا مذهلًا لسباقات الفورمولا 1، وتكون السباقات فيها بعكس اتجاه عقارب الساعة وتشهد تحديات بين السائقين من خلال 21 منعطفًا مختلفًا 12 منها إلى اليسار و9 إلى اليمين.

كما تمنح الحلبة ضمن أحد أجزائها فرصة مميزة لبلوغ سرعات عالية تصل إلى 315 كم في الساعة على المسار المستقيم، وتتضمن مسارات ضيقة ومنعطفات حادة لذا يُضطر السائقون إلى خفض سرعاتهم إلى ما دون 42 كم في الساعة. وأكثر من منتصف الحلبة يمنح السائقين التمتع بانطلاقات سريعة بمعدل وسطي يصل إلى حوالي 190 كم في الساعة على مسافة أكثر من 305 كم.

ويرى فيل إليس أن المنعطفين رقم 2 و3 يعدان من أهم التحديات التي يفرضها مسار السباق على السائقين، إذ يتميزان بانحدارات حادة تبدأ مباشرة بعد خط البداية تعوق السائقين عن رؤية مخرج المنعطف أثناء اجتيازه على سرعة عالية. كما أن المنعطف الحاد والضيق في قسم المدرج الشمالي وقبل بدء المسار المستقيم يعتبر ذا أهمية كبيرة تواجه السائقين.

وأضاف: ”يؤثر موقع السيارة عند دخول المنعطف والخروج منه نحو المسار المستقيم على سرعة السائقين في المسار المستقيم وعلى قدرتهم بالتجاوز أو الدفاع عن مركزهم“.

وبالرغم من الطقس الحار والأجواء الرملية التي تسود الإمارات خلال فترة الصيف، تعد الأجواء المناخية عند استضافة سباق الجائزة الكبرة في أبوظبي مثالية لرياضة سباق السيارات. كما يتم تنظيف مسار الحلبة ذات الجودة العالية بانتظام، ويتميز المسار بخلوه من المطبات التي تتواجد غالبًا في حلبات الشوارع مثل موناكو، ودرجة حرارة الجو تبلغ 30 درجة مئوية مما يجعل الظروف مثالية أكثر من الحلبات في البلدان الاستوائية كحلبة في ماليزيا.

وينطلق سباق الفورمولا 1 من ساعات الصباح ويستمر بعد غروب الشمس، وهذا لا يشكل عائقًا أمام حلبة مرسى ياس المزودة بالأضواء الكاشفة المصممة لتوفير إنارة تماثل ضوء النهار.

وأردف: ”تعد قدرة السائقين على التجاوز ووضع سيارتهم في الموقع المثالي عند كل من المنعطفات خلال لفة السباق الطويلة، من أهم العوامل لتقديم أداء أفضل، إذ تعد حلبة مرسى ياس من الحلبات ذات السرعة العالية كما أنها تتطلب من السائقين قدرًا هائلًا من التركيز، خلال هذه الظروف المثالية للقيادة والمنافسة“.

وتقدم حلبة مرسى ياس لعشاق رياضة السيارات مجموعة واسعة من سيارتها الأسطورية لتجارب القيادة، إذ تقام فعالية ”القيادة في ياس“ لتعليم قيادة السيارات أو التمتع بالجلوس إلى جانب أمهر السائقين المحترفين وتحت إشراف مدربين من أصحاب الخبرة.

وكانت حلبة مرسى ياس قد أعلنت مؤخرًا شراكة جديدة مع شركة مرسيدس-بنز الشرق الأوسط توفر عن طريقها مجموعة من تجارب القيادة والركوب على مدار السنة على متن أسطول من مركبات AMG خلال أيام القيادة في ياس. كما يمكن للسائقين الحصول الاستمتاع بقيادة مجموعة من السيارات الخارقة من ضمنها: مرسيدس إيه إم جي جي تي إس الجديدة كليًا ومرسيدس إيه إم جي إي 63 فورماتيك، وأستون مارتن جي تي 4 وجاكوار إف تايب إس.

نبذة عن حلبة مرسى ياس:
تعد حلبة مرسى ياس الواقعة على جزيرة ياس في أبوظبي أهم منشأة رياضية ترفيهية على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تجذب أنظار العالم سنويًا عندما يقام سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1.
وبالإضافة إلى تنظيمها واحتضانها للعديد من الأحداث الرياضية والفعاليات المرتبطة برياضة السيارات للمحترفين مثل سباقات الدراج، تعد حلبة مرسى ياس أيضًا مقرًا إقليميًا مفضلًا لإقامة العديد من المناسبات والفعاليات الترفيهية والمجتمعية، والمؤتمرات والاجتماعات الرسمية لما تتمتع به من تجهيزات ومنشآت عصرية.

كما يمكن لزائري الحلبة أيضًا تجربة مهاراتهم واختبار شعور الحماس والإثارة باحتراف عبر قيادة سيارات الكارتنغ، أو حتى قيادة سيارة أستون مارتن جي تي 4 بسرعة 200 كلم/الساعة على مسار سباقات الفورمولا 1، فضلًا عن إتاحة الفرصة لهم للحصول على رخصة قيادة المتسابقين المحترفين من مدرسة ياس لسباقات السيارات. وللباحثين عن ممارسة الرياضة في بيئة آمنة يمكنهم الانضمام إلى فعالية ”تدرّب في ياس“ أو فعالية ”الرياضة في ياس“، أو مقابلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com