هل تكرر الإمارات سيناريو اليابان أمام استراليا؟

هل تكرر الإمارات سيناريو اليابان أمام استراليا؟

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

يخوض منتخب الإمارات مهمة صعبة أمام ضيفه استراليا، مساء الثلاثاء، على ملعب ”محمد بن زايد“ بنادي الجزيرة في العاصمة أبوظبي بالجولة الثانية للمجموعة الثانية بالتصفيات الآسيوية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم.

المنتخب الإماراتي حقق فوزاً تاريخياً على حساب مضيفه الياباني بالجولة الأولى بهدفين مقابل هدف في عقر داره كما افتتح المنتخب الاسترالي مشواره بالفوز على ضيفه العراقي بهدفين دون رد.

هل يستطيع منتخب الإمارات تكرار سيناريو الفوز على اليابان أمام ضيفه الاسترالي؟ وهو السؤال الذي تطرحه ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

الإصرار والروح القتالية سلاح الأبيض

يبقى السلاح الأهم للمنتخب الإماراتي لتكرار سيناريو الفوز على اليابان ما ظهر بقوة في موقعة محاربي الساموراي وهو الإصرار والروح القتالية.

وقدم لاعبو الأبيض درساً في الإصرار والحماس داخل الملعب خلال لقاء اليابان وأصبحوا بحاجة لتكرار نفس الأمر على ملعبهم أمام منافس لا يقل قوة عن اليابان وهو المنتخب الاسترالي.

وطالب مروان بن غليطة ، رئيس الاتحاد الإماراتي ، لاعبيه بتكرار نفس الأمر في موقعة استراليا والتعامل مع الـ90 دقيقة بالإمارات على كونها مباراة نهائية لا تقبل القسمة على اثنين من أجل خطف الفوز وعدم الاهتمام بالضغوط الجماهيرية التي تواجه المنتخب بسبب الحضور الجماهيري المتوقع والمكثف.

uae

الإمارات منتخب كبير مثل استراليا

المنتخب الإماراتي ليس صغيراً بالمقارنة باستراليا وعامل الرهبة من المنافس قد يكون سبباً في إسقاط الأبيض خلال موقعة الكانغارو.

ورغم أن ذكريات الجيل الحالي مع استراليا غير لطيفة بعد الخسارة أمام المنافس بثنائية في نصف نهائي أمم آسيا 2015 إلا أن مهدي علي مدرب الإمارات ألقى بكل هذه الأمور عرض الحائط وأكد أن التاريخ لا يعني شيئاً بالنسبة للعطاء داخل أرض الملعب.

المنتخب الإماراتي عليه أن يحذر الوقوع في فخ الخوف من قدرات استراليا والتعامل بواقعية مع المباراة لعبور التفاصيل ببراعة أمام المنتخب الأصفر.

Japan v UAE - World Cup 2018 Qualifier

مثلث الرعب

يراهن المنتخب الإماراتي على مثلث الرعب الهجومي عمر عبد الرحمن ”عموري“ وأحمد خليل وعلي مبخوت فهذا الثلاثي قادر على اختراق الدفاع وصنع الفارق في لقاء اليابان.

وأكد إسماعيل راشد ، نجم منتخب الإمارات الأسبق ، في تصريحاته الإعلامية أن الثلاثي عموري وخليل ومبخوت هو مثلث رعب حقيقي لأي دفاع.

وأوضح أن عموري من أمهر اللاعبين في قارة آسيا، ويملك قدرة عالية على المراوغة وصناعة الأهداف، والحصول على ضربات ثابتة من منطقة نموذجية أمام مرمى المنافسين، إلى جانب سرعة مبخوت وخليل، وإجادتهم العالية في الهجمات المرتدة وإتقانهم ألعاب الهواة.

أخطاء الدفاع ممنوعة

المباراة أمام استراليا تعني التركيز الشديد في الخط الخلفي وعدم قبول أهداف وعدم ارتكاب الأخطاء الدفاعية وهو ما يتحقق بالتركيز الشديد لإيقاف أبرز مفاتيح لعب استراليا وخاصة تيم كاهيل وجيدناك العقل المفكر.

ويرى مهدي علي مدرب الإمارات في تصريحاته خلال المؤتمر الصحفي قبل اللقاء أن المنتخب أمامه مهمة صعبة في ظل ارتفاع درجات الحرارة وهو ما يؤثر على معدلات اللياقة البدنية إلا أن هذا الأمر سيعاني منه أيضاً المنتخب الاسترالي.

وحذر عبد القادر حارس الإمارات الأسبق في تصريحاته الإعلامية من الكرات العرضية التي يجيدها المنتخب الاسترالي بوضوح وخاصة بالنسبة لخط الدفاع وحراسة المرمى مطالباً خالد عيسى حارس الإمارات الحالي بالتركيز الشديد وإبعاد أي خطورة عن مناطقه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة